أخصائي نفسي : الهلع من كورونا أخطر من الفيروس نفسه

أكد الدكتور محمد العنزي، أخصائي نفسي، أن أي شيء يتسم بالخطورة والتحدي يقوم بإحداث حذراً معينا لدى الإنسان ويبدأ في تحريك شيء داخلي، وهو شيء ضروري للحفاظ على حياته والمحافظة على صحته أن يحذر من المخاطر، فالحذر في حد ذاته شيء جيد .

وحذر العنزي – في مقابلة مع برنامج “تراحيب” على قناة الريان الفضائية – من الهلع بفيروس كورونا، مشدداً على أنه أخطر على الإنسان من الفيروس نفسه، وقال : “أما إذا بالغنا في هذا التحدي (ويعني الهلع) فهنا مكمن الخطر .. والهلع تجاه الأشياء لا يصح أبداً إلا إذا كان في ردة فعل بسيطة.. فالهلع من فيروس كورونا قد يكون أكثر ضرراً من فيروس كورونا نفسه على الإنسان”.

وأكد ضرورة السيطرة على هذا الهلع ومواجهته، وبخاصة مع تناقل الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي والتحليلات الخاصة بالبعض وهو شيء مزعج، مشيراً إلى أنه يجب التكيف مع هذا الظرف أو الضغط ..

وقال الدكتور العنزي: عانينا أكثر من ذلك في الضغوط، فالمرض ليس بهذه الخطورة ويمكن السيطرة عليه، ونحن في دولة لا ينتشر بها المرض مثل انتشاره في الدول الأخرى .

ماذا أفعل مع الهلع؟ .. يقول الأخصائي النفسي : مثلما مرت عليك أخطار وأزمات وفقدت أشخاصا وأشياء غالية عليك وتكيفت مع كل هذه الظروف يمكنك التكيف مع هذا الشيء البسيط مع كل ما مر عليك، والتكيف هو جهد مبذول لخفض الشعور بالقلق تجاه تحد أو قلق.

About The Author

Reply