أداء موسيقي مبهر لطلاب أكاديمية قطر في الحفل السنوي

أقامت أكاديمية قطر للموسيقى، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، حَفلَها الموسيقي السَنَوي، في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، حيث تبارى طلاب الأكاديمية في القسمين العربي والغربي في العزف المنفرد والجماعي لمقطوعات مختارة من الموسيقى العربية والغربية.

حضر الحفل عدد من المسؤولين بمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع وضيوف الحفل وأولياء الأمور.

وأشاد الدكتور عبدالغفور الهيتي مدير أكاديمية قطر للموسيقى في تصريحات لوكالة الأنباء القطرية / قنا/ عقب الحفل بالمستوى الراقي الذي وصل إليه طلبة الأكاديمية من مختلف الجنسيات، التي تشمل 48 جنسية، حيث استطاع الطلاب تحقيق مراكز مرموقة في مسابقات عالمية،

وثبت من خلال خمس سنوات متتالية نجاح طلاب الأكاديمية في مختلف الاختبارات الدولية بنسب لا تقل عن 97%، الأمر الذي يؤكد أن الأكاديمية استطاعت أن تؤسس لنفسها مكانة مرموقة داخليا وخارجيا.

وأضاف أن هذا النجاح لا يعني التوقف بل الاستمرار في المحافظة على هذا المستوى الراقي الذي وصل إليه طلاب وطالبات الأكاديمية، موضحا أن الحفل السنوي للأكاديمية جاء احتفاء بإنجازات الطلاب في السنة الحالية حيث يقام سنويا من أجل وضع الصورة الحقيقية لمستوى الطلاب أمام أولياء الأمور، وكيف يتطورون في أدائهم ،

كما ان الحفل يعتبر فرصة للمدرسين الذين يكتشفون أيضا إذا كان هناك مواطن ضعف معينة لدى الطلاب، لمعالجة ذلك، لأن الأداء الموسيقي يعتمد على الأداء والممارسة الفعلية للموسيقى والعزف، ليواكب التقدم وليكون الطالب موسيقيا محترفا.

واشار إلى أن أكاديمية قطر للموسيقى استطاعت أن تمزج في برامجها التعليمية بين الموسيقى الغربية والموسيقى العربية ، ولديها البرامج الدراسية والتدريبية التي تساعد على تحقيق ذلك الهدف، كما أنها لديها فرقتها الخاصة “مراسي” للموسيقى العربية التي تهتم بالموسيقى العربية خاصة.

وقد استطاع طلاب أكاديمية قطر للموسيقى بمقطوعاتهم المتنوعة أن يحركوا مشاعر ووجدان الجماهير التي حضرت الحفل السنوي للأكاديمية، ولامست المقطوعات الموسيقية التي قدمها طلاب قسمي الأكاديمية العربي والغربي وجدان الجمهور، حينما عزفت العديد من الأغاني الوطنية فضلا عن معزوفات من التراث العربي، وكذلك عددا من السيمفونيات الغربية التي قدمها القسم الغربي بالأكاديمية.

About The Author

Reply