أكثر من 12 مليار ريال فائض الميزان التجاري القطري خلال نوفمبر الماضي

سجل الميزان التجاري لدولة قطر (الفرق بين إجمالي الصادرات والواردات) في نوفمبر من العام الجاري فائضا مقداره 12.5 مليار ريال، مسجلا بذلك انخفاضا قدره 3.5 مليار ريال أي ما نسبته 21.8 بالمائة مقارنة بالشهر المماثل من العام السابق 2018، وارتفاعا ب 0.8 مليار ريال تقريبا أي ما نسبته 6.8 بالمائة مقارنة مع شهر أكتوبر عام 2019.

وأوضح بيان صدر عن جهاز التخطيط والإحصاء اليوم، أن إجمالي قيمة الصادرات القطرية (بما في ذلك الصادرات من السلع المحلية وإعادة التصدير) بلغت نوفمبر الماضي 22.2 مليار ريال تقريبا أي بانخفاض نسبته 13.0 بالمائة مقارنة بشهر نوفمبر من عام 2018، وبارتفاع نسبته 10.6 بالمائة مقارنة بشهر أكتوبر عام 2019.

ووفقا للبيان فقد ارتفعت قيمة الواردات السلعية خلال شهر نوفمبر عام 2019، لتصل إلى نحو 9.7 مليار ريال بارتفاع نسبته 1.7 بالمائة مقارنة بشهر نوفمبر عام 2018، وارتفاعا نسبته 15.8 بالمائة مقارنة بشهر أكتوبر عام 2019.

وبالمقارنة مع شهر نوفمبر عام 2018، انخفضت قيمة صادرات “غازات النفط والهيدروكربونات الغازية الأخرى” والتي تمثل (الغاز الطبيعي المسال والمكثفات والبروبان والبيوتان، وغيرها ) لتصل إلى نحو 14.1 مليار ريال وبنسبة 8.8 بالمائة، وانخفضت قيمة “زيوت نفط وزيوت مواد معدنية قارية خام” لتصل إلى ما يقارب 4.3 مليار ريال وبنسبة 2.7 بالمائة، كما انخفضت قيمة صادرات “زيوت نفط وزيوت متحصل عليها من مواد معدنية قارية غير خام” لتصل إلى نحو 1.1 مليار ريال وبنسبة 47.0 بالمائة.

About The Author

Reply