أكثر من 9 ملايين سافروا عبر مطار حمد الدولي

شهد مطار حمد الدولي ارتفاعاً في عملياته خلال الربع الثاني من العام الجاري ، حيث سجلت حركة المسافرين في المطار ارتفاعاً بلغ 9 ملايين و387 ألفاً و314 مسافراً، مقابل 7 ملايين و892 ألفاً و456 مسافراً خلال نفس الفترة من العام الماضي، بنسبة ارتفاع بلغت 18.9%، وذلك وفقاً للإحصاءات الصادرة أمس عن الهيئة العامة للطيران المدني.

ووفقاً للإحصاءات التي نشرتها الهيئة، فقد سجلت حركة الطائرات في مطار حمد الدولي خلال الربع الثاني من 2019 ارتفاعاً بلغ 56 ألفاً و452 حركة، مقابل 53 ألفاً و517 حركة خلال نفس الفترة من العام الماضي بنسبة ارتفاع بلغت 5.5%.

كما ارتفعت حركة الشحن والبريد في مطار حمد الدولي بنسبة 0.3%، حيث تم تسجيل 550 ألفاً و336 حركة شحن، مقابل 548 ألفاً و917 حركة شحن خلال نفس الفترة من العام 2018.

الجدير بالذكر يتألق مطار حمد باعتباره بوابة متميزة إلى العالم، تلبي 360 الف رحلة و30 مليون مسافر سنوياً، وسيتضاعف هذا العدد قريباً إلى 50 مليونا، ويمتد المدرج الغربي بالمطار بطول 4850 متراً ليكون ثامن أطول مدرج في العالم.

كما ان مطار حمد يستوعب 100 عملية هبوط وإقلاع في الساعة الواحدة، وهو ما يعادل خمس طائرات كل ثلاث دقائق، تتوفر في مبنى المطار 138 منضدة تسجيل، 14منها تمتاز بأجواء الخصوصية حصرياً لمسافري الدرجة الأولى عبرالخطوط الجوية القطرية، مع استيعاب نظام تسجيل الحقائب لـ 5000 حقيبة في الساعة الواحدة، أو 120 الف في اليوم، اما ردهة تسجيل الدخول فهي عبارة عن قاعة ذات تهوية متجددة وخالية من الأعمدة بمساحة تبلغ 25 الف متر مربع، ويعتبر مطار حمد أول مطار مصمم خصيصاً لطائرات ايرباص A380، ويعتبر مستودع صيانة الطائرات الأكبر مساحة في العالم، بطاقة استيعابية تبلغ 13 طائرة تتم صيانتها في الوقت نفسه.

About The Author

Reply