استمرار خطط بناء منشآت الضيافة والفنادق

قال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية: إن الخطط مستمرة في بناء منشآت تنسجم مع الاهتمام القطري بتطوير قطاع السياحة والفنادق، مبينا أن التوقعات تشير إلى نمو عدد الغرف الفندقية بنسبة جيدة خلال عامي 2020 – 2021.

وأضاف التقرير: إن المشاريع الاستراتيجية كتوسعة مطار حمد الدولي، وميناء حمد، بالإضافة إلى مشاريع السكك الحديدية وتطوير البنية التحتية للطرق ستكون المحرك الأساسي لنمو قطاع الإنشاءات، كما ستساهم هذه المشاريع الاستراتيجية بانتعاش قطاع التجزئة والضيافة مستقبلا عند اكتمالها، وعقب الانتهاء من تداعيات جائحة فيروس كورنا المستجد كوفيد – 19.

وأشار التقرير إلى أن هناك عددا من مشاريع قطاع الضيافة تتوزع بن الفنادق والمنتجعات من فئات 4 و5 نجوم يجري بناؤها حالياً في قطر وهي في مراحل مختلفة من البناء سيتم افتتاحها خلال العام الحالي والعام المقبل، وستضيف عددا من الغرف إلى قطاع الضيافة القطري.

ولفت التقرير وفقا لدراسات عالمية إلى أن عدد الغرف الفندقية في قطر من فئة 3 و4 و5 نجوم سينمو بشكل مرتفع خلال العامين المقبلين مع انتهاء إنشاء الفنادق الجديدة والتي يعتبر بعضها في مراحله النهائية، وقال التقرير وفقا لتقارير عالمية إن الفنادق من فئة 5 نجوم ستوفر قرابة 22500 غرفة بحلول عام 2030، فيما سيرتفع عدد الغرف التي توفرها الفنادق من فئة 4 نجوم إلى نحو 11500 غرفة، في حين سيرتفع عدد الغرف الفندقية من فئة 3 نجوم من 5000 غرفة متوافرة حالياً إلى نحو 6500 في السنوات القليلة المقبلة.

وقال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية: إن خطط الاستثمار في المشاريع المرتبطة باستضافة كأس العالم 2022، بالإضافة إلى الأحداث الرياضية الأخرى السابقة للبطولة، ستعطيان زخماً كبيراً لقطاع الضيافة القطري في العامين المقبلين، وأوضح التقرير أن قطاع الضيافة سيستفيد من كافة الأحداث التي ستستضيفها الدولة، فضلاً عن أن قطر ستصبح وجهة سفر أكثر شعبية مع اقتراب موعد كأس العالم 2022.

About The Author

Reply