التصنيفات
اقتصاد و أعمال

اكتمال المرحلة الأولى من المشروع القطري Rosewood Hotel في لندن

حققت إدارة مشروع تحويل مقر السفارة الأمريكية في العاصمة لندن والذي تمتلكه شركة الديار العقارية إلى فندق فاخر تحت إدارة سلسلة فنادق Rosewood Hotel ، تقدما ملحوظا في أعمال الإنشاءات الجارية والتي تجري على قدم وساق في موقع المشروع ، وذلك بعد مرور عام على إطلاق المرحلة الأولى من العمليات الإنشائية، و اقتربت المرحلة الأولى من الانتهاء والتي تمتد لفترة 18 شهرا منذ بدء اطلاقها في يوليو من العام الماضي، حيث قامت مؤسسة Reardon Smith البريطانية المعمارية بالبدء في توسيع الخلفية الخاصة بالمبنى ، إلى جانب توسيع مدخل المبنى ، وأضافت الدعامات الخرسانية للمدخل ، كما تم توسيع الطابق الأخير لإضافته إلى طوابق الفندق المقرر أقامته في مقر السفارة ، والذي سوف يصل إلى 7 طوابق فوق الأرض بجانب 4 طوابق تحت الأرض .

أحدث التطورات
وقامت وسائل اعلامية بزيارة موقع المشروع الكائن في 30 ميدان جروفنر في حي ماي فير الراقي وسط العاصمة لندن ، للوقوف على أهم التطورات التي تمت في هذا المشروع الذي يعد واحدا من أضخم المشروعات الاستثمارية القطرية في العاصمة لندن ، وقامت مؤسسة AKT للانشاءات باقامة سور على طول مقر المبنى يحيط بجميع جوانبه ، وذلك لسهولة تنفيذ عمليات الإنشاءات ، كما قامت بازالة جميع الألواح الزجاجية في الطابق الأول في مقر السفارة الأمريكية في العاصمة لندن ، والبدء في عمليات توسيع الخلفية للمبنى .

وتجولت هذه الوسائل في المبنى حيث تواجدت رافعات وشاحنات تحمل المعدات الهندسية والألواح الخرسانية المعدة مسبقا تدخل موقع المشروع ، وظهرت الأسوار التي أقامتها الشركة الهندسية البريطانية حول مقر المشروع ، حيث أقيمت على امتداد مقر المشروع وفصلته عن الساحة الخضراء مؤقتا حتى يتم الإنتهاء من أعمال البناء في عام 2023 ، وبدأت أعمال الرافعات ونقل المعدات إلى داخل مقر المشروع ، كما تم نقل الكثير من المواد المستخرجة من المشروع إلى الخارج لإعادة تدويرها واستخدامها ثانية في أعمال الإنشاءات ، وذلك للحفاظ على البيئة المحيطة للمبنى .

وقامت المؤسسة البريطانية بازالة النسر الذهبي من أعلى المبنى حتى يتم الإنتهاء من العمليات الإنشائية في المبنى ، وتم وضعه في المخازن الملحقة بالمشروع ، كما قامت مؤسسة BDP للتصميمات الخارجية بوضع التصميمات الخارجية للمساحة الخضراء المحيطة بالمبنى ، حيث سوف يتم مراجعة التصميم الخارجي واضافة مجموعة من الاشجار الخاصة الجديدة التي سوف تحيط بالمدخل ، كي يعتبر جزء من التصميم الخارجي .

ويشير التصميم الخاص بالفندق الذي يقام في مقر السفارة الأمريكية إلى جعله تحفة فنية تحرص على الاحتفاظ بالتراث الإنشائي للمبنى ، مع الاعتماد على أحدث وسائل التقنيات في البناء ، وحرصت كل من مؤسسة Reardon Smith البريطانية المعمارية ومؤسسة إدارة المشروع Aburo Four على تقديم مبنى يحافظ على البيئة ويعتمد على الطاقة الشمسية في الحصول على الطاقة ، مع تقليل نسبة الانبعاث الكربوني من خلال استخدام كافة الوسائل والأدوات والمواد التي تقلل نسبة التلوث في البيئة، وتجري عملية الإنشاءات معتمدة على مخرجات المبنى بعد تدويرها وإعادة استخدامها مرة أخرى .

ووفق التصميم الهندسي الخارجي للمبنى سوف يحافظ المعماري البريطاني ديفيد شيبرفيلد المسؤول عن وضع التصميم الداخلي والديكور للمبنى ، على التصميم الخارجي للفندق الأمريكي الذي قدمه المعماري الأمريكي الفنلندي إيرو سارينن في عام 1960 ، ويعمل على تقديم ديكورات هندسية تلائم فنادق ذات 5 نجوم مثل سلسلة فنادق Rosewood Hotel، وسوف يحوي المشروع بجانب الفندق الفاخر الذي يضم 137 غرفة فندقية ، 5 مطاعم عالمية و 6 مقار متاجر دولية شهيرة ومركز صحي وقاعة اجتماعات تشمل ألف شخص ، حيث تقع غرف الفندق من الطابق ال2اني وحتى السابع ، كما يخصص الطابق الأول والأرضي للمراكز التجارية والمطاعم أما الطابق اسفل الأرضي وحتى طابقين أسفل الطابق الأرضي سوف تخصص للمراكز الرياضية والصحية وقاعات الاجتماعات، كما يضم الطابق الرابع أسفل الطابق الأرضي مكان لانتظار السيارات حيث يتسع 32 مكانا لانتظار السيارات.

وكانت شركة ” الديار” العقارية قد اشترت مقر السفارة الأمريكية القديم في نوفمبر من عام 2009 ، في الوقت الذي قدرت هيئة التراث البريطانية أن المبنى يساوي 500 مليون جنيه استرليني ، وذلك قبل إدراجه في قائمة المباني التراثية في لندن ، وكانت بلدية ” ويستمنستر” قد وافقت على طلب شركة الديار في عام 2016 لتحويل المقر القديم للسفارة إلى فندق فاخر ، وأعطت إشارة البدء في المشروع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *