البلدية جاهزة لاحتواء أي كميات من الأمطار

أعلنت وزارة البلدية والبيئة حالة التأهب وبدأت عملها لاحتواء أي كمية من الأمطار تتساقط على الدولة فور هطولها، وأكدت الوزارة أنها تنفذ الخطة التي وضعتها اللجنة المشتركة لطوارئ الأمطار لمواجهة الموسم، من خلال اجتماعاتها التحضيرية برئاسة السيد/ سفر بن مبارك آل شافي وعضوية عدد من الجهات المعنية بالدولة، وتحدد الخطة تجمعات المياه ومواقع النقاط الساخنة المسماة بالنقاط السوداء اعتمادا على خبرات المواسم الماضية، وتوفير المتطلبات التي تمكن فرق احتواء الأمطار من مضاعفة الجهود خلال هذه السنة لضمان سحب تجمعات المياه بالسرعة الممكنة. والتنسيق وسرعة الاستجابة لطلبات الجمهور والبلاغات التي ترد إلى غرفة العمليات.

وتلقت البلدية بيانات من أرصاد قطر بأنها ترصد المزيد من الخلايا الرعدية في وسط وشمال البلاد، وتشير بأنه قد تشمل مدينة الدوحة أمطارا خفيفة متفرقة خلال الساعات القليلة القادمة، داعية إلى توخي الحيطة والحذر.

وكشف السيد/ سفر مبارك آل شافي الوكيل المساعد لشؤون الخدمات العامة بوزارة البلدية ورئيس اللجنة المشتركة لطوارئ الأمطار لبرنامج تراحيب على قناة الريان، «أنه في أكتوبر الجاري يبدأ تساقط الأمطار على مختلف أرجاء البلاد، وفي أعقاب انتهاء شهر أكتوبر يجيء موسم الوسمي وهطول الأمطار على البلاد بغزارة.

About The Author

Reply