الحبس 10 سنوات لمتهم أخفى مواد محظورة في أحشائه

قضت محكمة الجنايات بإدانة متهم أخفى مواد محظورة في أحشائه حال دخوله المطار الدولي، وحكمت عليه بالحبس لمدة 10 سنوات، وتغريمه مبلغ 300 ألف ريال، وإبعاده عن البلاد بعد تنفيذ العقوبة المقضي بها أو سقوطها مع مصادرة المواد المخدرة المضبوطة.

تفيد مدونات القضية بأنّ المتهم استورد مواد مخدرة بقصد الاتجار والتعاطي، وأخفى المواد المحظورة في أحشائه.

وحال وصول المتهم لبوابة التفتيش الجمركي، اشتبه فيه مفتشو الجمارك من آثار الخوف والارتباك التي كانت بادية عليه، وأدخل إلى جهاز فحص الأحشاء وتبين إخفاؤه مواد مخدرة تصل إلى 100 كبسولة استلمها من شخص خارج البلاد لتسليمها حال وصوله الدوحة.

وثبت تلبس الجاني بالجريمة، وحيازته مواد محظورة عن علم وإرادة، إضافة إلى اعترافه بإخفاء المواد الممنوعة مقابل مبلغ نقدي.

ولم تلتفت المحكمة لإنكار المتهم بعد قناعتها بالأدلة الثابتة، ومن ثم يكون إنكاره ضرباً من ضروب الدفاع عن النفس بغية الهروب من العدالة والإفلات من العقاب.

About The Author

Reply