الدوحة تؤدي صلاة الغائب على خاشقجي

الدوحة تؤدي صلاة الغائب على خاشقجي

الدوحة تؤدي صلاة الغائب على خاشقجي

أدت جموع المصلين في جامع السيدة عائشة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنه في فريق كليب وسط الدوحة ظهر أمس صلاة الغائب عقب صلاة الجمعة على روح الصحفي جمال خاشقجي الذي اغتالته السعودية في قنصليتها في اسطنبول مؤخرا ولم يعثر على جثته حتى اللحظة . أمّ المصلين الدكتور علي محيي الدين القرة داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وابتهل جموع المصلين إلى الله وتضرعوا إليه أن يجعله شهيدا لموته ظلما وغدرا وأن يلهم أسرته وأبناءه الصبر الجميل .

ووصف الدكتور علي محيي الدين القرة داغي في تصريحات صحفية لـ الشرق عقب انتهاء أداء صلاة الغائب جمال خاشقجي بأنه شهيد القلم والحرية قتلته السعودية غدرا داخل قنصليتها .. وقال « إن صلاة الغائب التي تمت أمس صليت على نية الترحم على روح الشهيد خاشقجي وعلى أرواح كل الذين قتلوا ظلما وعدوانا من المسلمين في مناطق متفرقة، كما دعا المصلون على قاتليهم لكونهم قتلوهم ظلما وعدوانا دون وجه حق .

كما وصف الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الجريمة بأنها كانت بشعة جدا لم يحدث أن ارتكبت جريمة مثلها لمجرد أنه قال رأيه واستعمل قلمه .. وأضاف: نبتهل إلى الله أن يتقبله في الشهداء وأن يتقبل كل من قتل ظلما وعدوانا مؤكدا أن قاتله لن يفلت من غضب الله تعالى .

وقال د . القرة داغي إن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في اجتماعه الأخير في اسطنبول بحضور كل العلماء دعا السعودية إلى الكشف عن حقيقة الجريمة البشعة كما دعا السلطات السعودية إلى إطلاق سراح العلماء الأعضاء في الاتحاد العالمي من السعوديين الذين تم الزج بهم في السجون السعودية وتم إسكات أصواتهم .

About The Author

Reply