Search
Monday 12 November 2018
  • :
  • :

الدوحة تتزين بحزام أخضر قبل 2022



الدوحة تتزين بحزام أخضر قبل 2022

الدوحة تتزين بحزام أخضر قبل 2022

كشف مصدر مطلع بوزارة البلدية والبيئة، أن الوزارة تعمل جاهدة مع الجهات ذات الصلة لتنفيذ الهدف الذي حددته إستراتيجية التنمية الوطنية 2018 – 2022، الخاص بإنشاء حزام أخضر حول مدينة الدوحة وضواحيها بحلول 2022، مؤكدا أن الجهات المعنية بالبلدية حريصة على الوصول إلى هذا الهدف من خلال الإستراتيجية المستدامة للوزارة ضمن الإطار الزمني المحدد.

ولفت إلى أن الخطة العمرانية الجديدة قد عالجت هذا الهدف الاستراتيجي من خلال وضع لوائح تنفيذية للاشتراطات التخطيطية والتصميمية لمنطقة الحزام الأخضر تكفل النمو الآمن والأمثل لهذه المنطقة الجديدة وفق أهداف معدة سلفا تخدم أهداف التنمية المستدامة للدولة.

وأكد أن إنشاء منطقة الحزام الأخضر تهدف إلى السيطرة على الزحف العشوائي للمناطق الحضرية من خلال إنشاء منطقة عازلة من الأراضي الريفية بين ممر المرافق والبنية التحتية وحدود النمو الحضري لحاضرة الدوحة.

وشدد أن الخطة العمرانية حددت بشكل واضح استخدام الأراضي الواقعة ضمن منطقة الحزام الأخضر، مشيرا إلى أن التركيز على مشاريع التوسع الزراعي لم ينف الحاجة إلى توفير مناطق مفتوحة وأخرى لإقامة الأنشطة الترفيهية ذات الأثر البيئي المنخفض وكذلك تحديد طبيعة المشروعات الوطنية التي يمكن أن تتضمنها هذه المنطقة، مؤكدا منع الاستخدامات الحضرية في منطقة الحزام الأخضر.

وبين أن الخطة العمرانية ستعمل على إيقاف عمليات التنمية الحضرية عند حدود منطقة الحزام الأخضر، مشيرا إلى أن ذلك من شأنه إحداث تغيير مادي وبصري واضح في المناطق المبنية من المدن القائمة تجاه امتداد الأراضي الصحراوية.

ولفت إلى أن المنشآت المخصصة للإقامة السكنية المؤقتة للعاملين تعتمد على مجموعة من العوامل التخطيطية منها على سبيل المثال لا الحصر: حجمها، تأثيرها على استخدامات الأراضي المحيطة بها، وسهولة الوصول، خدمات البنية التحتية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *