الرعاية الأولية توعي طلبة المدارس بصحة الفم والأسنان

امتداداً لفعاليات مؤسسة الرعاية الصحية الأولية التوعوية بصحة الفم والأسنان والتي استمرت طيلة شهر كامل، نظم قسم الصحة المدرسية بالتعاون مع إدارة صحة الفم والأسنان فعاليات خاصة في كافة المدارس على مستوى الدولة ومن كافة المراحل العمرية طيلة شهر مارس الماضي.

وفي هذا الإطار قالت الدكتورة ليلى الدهنيم – استشاري طب المجتمع ومدير برنامج وخدمات الصحة المدرسية-، “إنَّ الاهتمام بصحة الفم والأسنان وتوعية الطلبة صحياً وإيصال المعلومة لهم بطريقة سهلة تمكنهم من استيعابها من العوامل الفاعلة التي تمنع إصابة الطلاب بتسوس الأسنان، وينسجم ذلك مع توجه مؤسسة الرعاية الصحية الأولية لنشر ثقافة الوعي الصحي بين أفراد المجتمع”.

هذا وتم تنظيم الفعاليات في المدارس المستهدفة تشمل تقديم محاضرات توعوية ومبسطة للطلاب عن طريق الكادر التمريضي المدرسي، لتعزيز الوعي الصحي لديهم حول تسوس الأسنان وطرق مكافحة التسوس بالتنظيف السليم للأسنان، إضافة لتوزيع النشرات التعريفية والمطويات على الطلاب بالمدارس هذا و كان هنالك تطبيق عملي لعملية غسيل و تنظيف الأسنان من قبل الطلاب، للتأكد من رسوخ المعلومة المفيدة في ذهن الطالب، كما وتم تخصيص ركن خاص بالفعالية بالمدرسة ليتم عرض المحاضرات والتثقيف الصحي وتوزيع كتب خاصة للتلوين تحتوي على صور تتعلق بموضوع الفعاليات ليتم استعمالها بالمدارس الابتدائية كوسائل تعليمية لضمان وصول المعلومة بشكل سهل ومبسط فيها.

وقد شارك في حملة شهر التوعية بصحة الفم والأسنان عدد 385 من الكادر الطبي للأسنان و242 ممرضا وممرضة من كوادر الصحة المدرسية لنشر التوعية في المراكز الصحية المختلفة وكذلك لتقديم المحاضرات في 230 مدرسة المدارس المختلفة واستفاد من البرامج التثقيفية 54151 طالبا وطالبة بالمدارس الحكومية.
هذا وقام فريق أسناني المدرسي بزيارة خاصة لعدد أربع مدارس لطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة منها ثلاثة تحت وزارة التعليم والتعليم العالي وواحدة خاصة حيث تم فحص 170 طالبا وطالبة.

About The Author

Reply