الزهرة يلتقي عطارد في سماء قطر مساء اليوم

أعلنت دار التقويم القطري أن ألمع كواكب المجموعة الشمسية “كوكب الزهرة” سيلتقي مع أقرب الكواكب من الشمس “عطارد” في سماء دول المنطقة العربية بما فيها دولة قطر، وذلك مساء الخميس 3 من شهر ربيع الأول 1441هـ، الموافق 31 من أكتوبر 2019م، وذلك بعد غروب الشمس حيث سيكون عطارد على بُعْد زاوِي قدره درجتان ونصف درجة قوسية من مركز الزهرة.

وذكر الدكتور بشير مرزوق (الخبير الفلكي بدار التقويم القطري) أن سكان دول المنطقة العربية بمن فيهم سكان دولة قطر سيتمكنون من رصد ومتابعة كوكبي الزهرة وعطارد معًا أعلى الأفق الغربي مساء /الخميس/ من وقت غروب الشمس عن سماء قطر عند الساعة الرابعة والدقيقة الخامسة والخمسين مساءً بتوقيت الدوحة المحلي، وحتى موعد غروب كوكب عطارد، وذلك باستخدام الأجهزة الفلكية، ومن الأماكن البعيدة عن الملوثات الضوئية والبيئية حيث إن عطارد سيغرب عن سماء قطر عند الساعة الخامسة والدقيقة الثالثة والخمسين مساءً بتوقيت الدوحة المحلي.
وتكمن أهمية تلك الظاهرة الفلكية في أنها فرصة جيدة لرؤية ورصد كوكبي الزهرة وعطارد معًا في أقرب نقطة على صفحة السماء، إضافة إلى أنها تؤكد مدى دقة الحسابات الفلكية في حساب مدارات حركة الأجرام السماوية وخاصة حركة كواكب مجموعتنا الشمسية، وهي دليل لهواة الفلك في دولة قطر ودول المنطقة العربية للتعرف على الأجرام السماوية التي يمكن رصدها ورؤيتها كل ليلة في سماء دول المنطقة العربية ودولة قطر.
وأضاف الدكتور بشير مرزوق أن عملاق المجموعة الشمسية “كوكب المشتري” سيصل إلى أقرب نقطة من القمر للمرة الثانية خلال شهر أكتوبر الجاري، وذلك مساء الخميس 3 من شهر ربيع الأول 1441هـ، الموافق 31 من أكتوبر 2019م، وسيكون المشتري في هذا الوقت على بُعدٍ زاوي قدره درجة قوسية واحدة جنوب مركز هلال شهر ربيع الأول، وسيتمكن سكان دولة قطر من رصد ورؤية القمر والمشتري معًا أعلى الأفق الجنوبي الغربي لسماء دولة قطر مساء ذلك اليوم من وقت غروب الشمس في سماء دولة قطر عند الساعة الرابعة والدقيقة الخامسة والخمسين مساءً بتوقيت الدوحة المحلي، وحتى موعد غروب القمر والمشتري معًا عند الساعة السابعة والدقيقة السابعة والأربعين مساءً بتوقيت الدوحة المحلي.

About The Author

Reply