السفارة الأمريكية بالدوحة تكشف عن إجراء جديد للحصول على تأشيرة طالب

أكدت السفارة الامريكية في الدوحة أن تأشيرات الطلاب من الأوليات المهمة، معربة عن فخرها بالنجاحات التي يحققها الطلاب القطريون في المؤسسات التعليمية الأمريكية.

وأوضحت أن توجيهات إدارة الهجرة والجمارك الأمريكية ان يغادر الطلاب الذين تم تسجيلهم في مؤسسات التعليم الأمريكية في برامج دراسية تتم بالكامل عبر الإنترنت بالولايات المتحدة.

غير أنها كشفت عن إجراء جديد يمنح الفرصة للعديد من الطلاب الذين خططوا للدراسة في الولايات المتحدة في هذا الخريف، حيث أعلنت وزارة الأمن الداخلي عن خطتها لإجراء تعديلات مؤقتة على متطلبات تأشيرة غير المهاجرين F-1 و M-1 لفصل الخريف 2020 بحيث ينطبق وضع “الطالب غير المهاجر” على الطلاب الذين يتلقون الدراسة من داخل المؤسسات التعليمية الأمريكية او عبر “نظام مختلط” – أي مزيج من الفصول الدراسية عبر الإنترنت- ومن داخل الفصول، وأوضحت أنه سيسمح لهؤلاء الطلاب بالبقاء في الولايات المتحدة خلال فترة تلقيهم للدراسة.

وأوضحت أن هذا الإجراء المؤقت يتيح مرونة كبيرة للطلاب غير المهاجرين لمتابعة تعليمهم بالولايات المتحدة، فيما يتم أيضا الإلتزام بإجراءات التباعد الإجتماعي في المؤسسات التعليمية التي تباشر الدراسة من داخل الفصول عبر الولايات المتحدة.

ودعت السفارة الطلاب للتواصل مع المسؤولين المختصين بمؤسساتهم التعليمية لمعرفة القواعد الخاصة ببرامجهم، وأوضحت أنه يمكن للمسؤول المختص في مؤسة الطلاب أن يوضح له ما إذا كان يجب عليه أن يتقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب (F-1) في الوقت الراهن.

وأشارت إلى أنه سيظل شرط الحصول على التأشيرة المناسبة قائما بالنسبة للطلاب من خارج الولايات المتحدة، كما قد يخضعون لمزيد من الإجراءات المتعلقة بالتأشيرة أو قيود السفر بسبب وباء كورونا.

كما دعت السفارة الأمريكية إلى التواصل مع القسم القنصلي السفارة [email protected] لتوجيه اية اسئلة تتعلق بحالات محددة، مشيرة إلى أن موظفيها على أهبة الإستعداد دائما للمساعدة.

كما أنه على الطلاب الجدد الذين يرغبون في التقديم للجامعات الأمريكية للعام الدراسي المقبل التواصل مع فريق مستشاري الطلاب بالسفارة على [email protected] للرد على إستفساراتهم.

وطالبت بمتابعة موقعها qa.usembassy.gov بصورة منتظمة، للإطلاع على آخر المستجدات.

About The Author

Reply