الشيخ جبر آل ثاني: لاعلاقة للكسوف الجزئي باختفاء فيروس كورونا

نفى الشيخ سلمان بن جبر آل ثاني، رئيس مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك، ما يتم تداوله حول علاقة ظاهرة الكسوف الجزئي الذي حدث صباح أمس بانتهاء فيروس كورونا (كوفيد – 19) .

وكانت دار التقويم القطري قد أعلنت أن سماء دولة قطر شهدت كسوفاً جزئياً للشمس صباح أمس الأحد، الذي يتفق توقيت وسطه مع اقتران شهر “ذي القعدة” لعام 1441هـ.

وأشار الشيخ سلمان خلال حديثه لبرنامج في الضحى عبر شاشة تلفزيون قطر، أن البعض ربط بين ما حدث بداية ظهور فيروس كورونا والكسوف الذي حدث بتاريخ 26 ديسمبر 2019 واعتبروه علامة على ظهور الفيروس، والآن يعتبرون هذا الكسوف علامة على اختفائه وهذا الكلام غير صحيح.

واوضح انه لا يجب ربط الاحداث الفلكية بما يحصل على الأرض لأن الكسوف والخسوف ليس لهم تاثير على الأمراض والزلازل والبراكين.

وقال أن التغير البسيط الذي قد نشعر به في قطر نتيجة الكسوف الحلقي هو تغير حرارة الطقس وهذا طبيعي ، وأيضا يكون المد عالي جدا والجزر منخفض جدا .

ودعا للنظر إلى هذه الظاهرة الفلكية على انها آية من آيات الله يظهر فيها عظمة ودقة خلقه في هذا الكون.

ونبهت الوزارة، في بيان لها ، إلى” أن صلاة الكسوف لن تقام في المساجد نظرا للإجراءات الاحترازية الحالية، وأنه نظرا للظروف الحالية لابأس من صلاتها في البيوت”.

About The Author

Reply