القطرية تطلق ميزة جديدة لتغيير مواعيد السفر واستبدال التذاكر مجاناً.. بشرط

أطلقت الخطوط الجوية القطرية ميزة جديدة تمنح المسافرين مرونة كبيرة بما يتناسب مع خطط سفرهم، سواء بتغيير مواعيد الحجوزات أو إلغاء التذكرة واستبدالها مجاناً وفقاً لعدد من الشروط والأحكام.

وقالت القطرية في بيان عبر موقعها الإلكتروني إنها أطلقت سياسة تجارية جديدة تمنح المسافرين مرونة كبيرة بما يتناسب مع خطط سفرهم، موضحة أنه “أصبح بإمكان المسافرين الذين حجزوا أو سيحجزوا تذاكرهم للسفر حتى 30 يونيو 2020 تغيير خطط سفرهم بدون أي رسوم إضافية من خلال تغيير مواعيد الحجز أو استبدال التذاكر بقسيمة سفر صالحة لمدة عام كامل. تسري هذه السياسة في حال تمّ التغيير أو الاستبدال قبل ثلاثة أيام من موعد المغادرة.

وأوضحت أن الشروط والأحكام للاستفادة من هذه السياسة الجديدة تنص على:

(1) صالحة على أسعار التذاكر المعلنة من قبل الخطوط الجوية القطرية والتي تم شراؤها مباشرة من موقعنا الإلكتروني أو عبر احد وكلاء السفر.

(2) سيتم إلغاء رسوم تعديل الحجز في حال تم تغييرها قبل موعد السفر بثلاثة أيام. قد تطبق فروق أسعار التذاكر.

(3) إعادة إصدار التذاكر غير المستخدمة على شكل قسيمة سفر “من أجل استخدامها في المستقبل” ستكون مدة صلاحيتها عام واحد من تاريخ الإصدار. رسوم الاسترداد ستكون معفاة في حال إلغاء الحجوزات قبل ثلاثة ايام من موعد السفر.

وأضافت: تأتي هذه السياسة الجديدة من أجل تمكين المسافرين مع الخطوط الجوية القطرية من الاستمتاع بأقصى درجات الراحة والمرونة عند حجز تذاكرهم للسفر في الفترة القادمة، وذلك في ظل تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) وأثره على قطاع السفر العالمي.

وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية “إن أمن وسلامة وصحة مسافرينا وموظفينا تأتي على رأس قائمة أولوياتنا. وبالرغم من المحافظة على تطبيق أعلى معايير النظافة والتعقيم في كافة عملياتنا، ندرك أن بعض المسافرين لديهم الرغبة لتغيير خطط سفرهم الحالية. ونأمل من هذه السياسة التجارية الجديدة بالإضافة إلى الممارسات التي نطبقها في مجال النظافة والتعقيم والسلامة، أن تمكن مسافرينا من السفر باطمئنان”.

وبصفتها شركة طيران عالمية، تطبق الناقلة الوطنية لدولة قطر أعلى معايير النظافة والتعقيم ضمن عملياتها، حيث يشتمل هذا الأمر على التعقيم الدوري للطائرات، واستخدام مواد تنظيف موصى بها من قبل الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) ومنظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى تقديم تدريب على أعلى مستوى لكافة الموظفين المسؤولين عن إنجاز هذه العمليات.

وتعمل الناقلة القطرية مع منظمة الصحة العالمية والسلطات المحلية في مختلف دول العالم للمحافظة على صحة وسلامة موظفيها ومسافريها. وتحمي الناقلة أسطول طائراتها من خلال أنظمة تنقية جزيئات الهواء والتي تقضي على 99.97% من الجسيمات الدقيقة المحمولة جواً في الهواء بمقصورة الطائرة، مما يوفّر الحماية القصوى من العدوى.

ويتم غسل جميع الأغطية والمفارش والبطانيات المستخدمة على متن الطائرات وتنشيفها على درجات حرارة عالية جداً، فيما يتم نزع أغطية سماعات الأذن وتعقيمها بعناية بعد كل رحلة. ثم يتم تغليف كافة ما ذكر سابقاً من قبل موظفين يرتدون قفازات طبية تستخدم لمرة واحدة.

About The Author

Reply