التصنيفات
منوعات

برعاية الإدارة العامة للأوقاف.. انطلاق أعمال مسابقة المحدث الصغير اليوم

تنطلق أعمال مسابقة “المحدث الصغير” التي تنظمها وزارة التعليم والتعليم العالي اليوم برعاية الإدارة العامة للأوقاف إذ يبدأ اليوم 19 نوفمبر الجاري تسجيل المدارس الراغبة في المشاركة في المسابقة بينما يبدأ إعداد الطلبة وتهيئتهم للترشح للمسابقة من يوم 24 الجاري وتبدأ اختبارات الطلاب في 24 مارس 2020 وتبدأ اختبارات الطالبات في 29 مارس 2020 وسيقام حفل تكريم الطالبات في 30 أبريل 2020 وتكريم الطلاب في الأول من مايو 2020.

وأكد سعادة الدكتور الشيخ خالد بن محمد آل ثاني مدير الإدارة العامة للأوقاف على أن النسخة الجديدة من مسابقة “المحدث الصغير” تشهد هذا العام إقبالاً لافتاً في عدد المشاركين من الطلاب والطالبات والمدارس، وكذلك فتح فرع جديد لأولياء الأمور.

وقال إن المسابقة ستشهد هذا العام نقلة نوعية لعدة أسباب، منها فتح فرع جديد لحفظ كتاب الجامع من كتاب بلوغ المرام للإمام ابن حجر العسقلاني، وعليه فمن حفظ الأربعين النووية بزيادات الإمام ابن رجب ثم كتاب الجامع للإمام ابن حجر، فقد حصل أصول أحاديث جوامع كلم المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم ـ ثم أخذ قسطًا وافرًا من أحاديث مكارم الأخلاق والآداب والأذكار، وقد بعث النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ليتمم مكارم الأخلاق، والتي على المسلم أن يتصف بها في نفسه ومراقبته لربه، ومع أسرته، ومع الناس كافة بل حتى مع الحيوان والجماد.

وأضاف: سيتم تخصيص درع وجائزة للمدارس الثلاث التي ستحصل على أعلى نقاط تقييم في المسابقة، وسميت هذه الدروع بأسماء ثلاثة من أشهر أئمة الحديث، وهم: الإمام البخاري، والإمام مسلم، والإمام الترمذي.

وأضاف “ستكون هناك تغطية نوعية للمسابقة، وسيكون هناك موقع إلكتروني خاص بها، وكذلك على وسائل التواصل الاجتماعي؛ لإبرازها للجمهور، وتحفيز المشاركين، وتشجيع غيرهم للالتحاق بها في الأعوام القادمة.

وأشار إلى أن أسماء الدروع أخذت بترتيب أكثر الصحابة والصحابيات رواية لحديث المصطفى صلى الله عليه وسلم، وأنه سيتم فتح باب المشاركة للأفراد والشركات كرعاة للمسابقة، وسيكون إسهامهم بشكل كامل وقفًا على المصرف الوقفي للقرآن والسنة بمشروع الأترجة، وعليه سيستفيدون من مميزات الرعاية، وسيتم رصد مبلغهم بشكل كامل وإصدار حجة وقفية لهم على المصرف الوقفي للقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة بمشروع الأترجة، والذي سنشهد افتتاحه قريبًا إن شاء الله تعالى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *