تأجيل الدراسة أو الاستمرار في التعلم عن بعد وارد.. والقرار النهائي 1 سبتمبر

مع قرب بدء العام الدراسي الجديد كشف الدكتور محمد بن حمد آل ثاني- مدير إدارة الصحة العامة بوزارة الصحة تفاصيل حول كيفية العودة إلى المدارس، مؤكدا أنه سيتم تقييم الوضع قبل عودة المدارس بين قطاعي التعليم والصحة.

مدير إدارة الصحة العامة قال في مقابلة مع برنامج نبض الذي يبث على إذاعة قطر إن أهم خطوة باقية في عودة المدارس هي تقييم المخاطر من قبل القطاع الصحي للتعليم وأولياء أمور الأطفال ووعيهم، وإنه يتم التنسيق مع وزارة التعليم للوصول إلى أهم تقييم لهذه المخاطر منها مثلا تأجيل الدراسة أو تركها عن بعد، مشيرا إلى أنه لم يتم البت بالموضوع نهائيا حتى الآن ، وسيتم اتخاذ قرار واضح في الأول من شهر سبتمبر المقبل.

وتابع الدكتور محمد بن حمد آل ثاني بقوله أنه بعد تقييم الوضع في الأسابيع الأولى من الدراسة فإن الصفوف التي فيها وعي والتزام يبدؤون بالعودة إلى الدراسة.

ولفت إلى أن النقلة النوعية والمفتاح الرئيسي هي عدم زيادة عدد الحلقات، حيث أن عدد حالات الإصابة بالفيروس بين الأطفال هي كثيرة لان نسية التزاور بينهم كبيرة.

وأوضح مدير الصحة بأنه سيتم تقييم الطلاب والاساتذة الملتزمة ومع فحص متكرر من وقت لآخر مثلا من اسبوع لأسبوع.

About The Author

Reply