ترحيب دولي وإقليمي لاستضافة قطر للاتحاد البرلماني الدولي

تستضيف قطر في عاصمتها الدوحة اجتماعات الجمعية العامة الـ140 للاتحاد البرلماني الدولي والفعاليات المصاحبة لها،حيث أكملت كافة الاستعدادات والترتيبات لانعقاد الاجتماع وتضم اجتماع الجمعية العامة والدورة 204 للمجلس الحاكم واللجان الدائمة للاتحاد، خلال الفترة من 6 إلى 10 إبريل القادم..

وقد لاقت هذه الاستضافة لهذا الحدث البرلماني العالمي الذي من المقرر أن تشارك فيه وفود برلمانية من 180 دولة حول العالم ، بترحيب واسع على المستويين الإقليمي والدولي ، نظرا لما تتمتع به دولة قطر من دور رائد ومؤثر على صعيد حل النزاعات والأزمات واستقرار الدول والشعوب.

واختيار الدول الـ 180 لدولة قطر لاستضافة اجتماعات الجمعية العامة الـ 140 ما هو إلا دليل على ثقة الاتحاد البرلماني الدولي بها بقيادة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى ، وفي مجلس الشورى وقدرته على تنظيم واستضافة هذا الحدث البرلماني العالمي بالغ الأهمية، في ظل الظروف والمتغيرات والأزمات التي يمر بها العالم.

وذكر تقرير للجزيرة نت أن في هذه الدورة سيشارك وفود تمثل نحو 160 دولة، بينها 80 من رؤساء البرلمانات، و40 نائب رئيس، وأكثر من 800 عضو برلماني، 30% منهم من النساء و19% من النواب الشباب، وسيكون محور النقاش العام في هذه الدورة موضوع “البرلمانات كمنابر لتعزيز التعليم من أجل السلام والأمن وسيادة القانون”، وذلك لأهمية التعليم ودوره الفاعل في تحقيق هذه الأهداف..

About The Author

Reply