Search
Monday 15 July 2019
  • :
  • :

ترقية ممرضات قطريات إلى مناصب قيادية وتوظيف 1000 من كوادر التمريض بحمد الطبية



أعلنت مؤسسة حمد الطبية أنه من المقرر أن ينضمّ حوالي 1000 من كوادر التمريض والقبالة الجدد الى كوادر التمريض والقبالة العاملة في المؤسسة والبالغ عددهم 11,000 كادر نهاية العام الجاري، ويأتي ذلك في إطار التخطيط الإستراتيجي الذي تطبّقه المؤسسة فيما يتعلّق بتطوير الموارد البشرية في مضمار التمريض والقبالة، وفي السياق نفسه تمّت مؤخراً ترقية مجموعة من الممرضات القطريات الى مناصب قيادية في مختلف مرافق المؤسسة.

كما أعلنت إدارة التمريض والقبالة بمؤسسة حمد الطبية عن تعيين كلاً من: السيدة نادية العنزي بمنصب المدير التنفيذي للتمريض لخدمات التمريض الخاصة وخدمات الرعاية الصحية المنزلية، والدكتورة فاطمة بولادي بمنصب مساعد المدير التنفيذي لخدمات الأطفال بخدمات الرعاية الصحية المنزلية، وقد باشرت كل منهما دورها الجديد الشهر الماضي.

وكانت نخبة من قيادات القبالة والتمريض في مؤسسة حمد الطبية قد أنهت مؤخّراً إجراء حملة لاستقطاب وتوظيف كوادر تمريض وقبالة من ذوات الكفاءة لشغل مناصب مختلفة في جميع مرافق المؤسسة.

وحول الكوادر التي تم توظيفها مؤخراً قالت الدكتورة نيكولا رايلي، الرئيس التنفيذي للتمريض في مؤسسة حمد الطبية:”تمتاز الكوادر التمريضية التي تم تعيينها بدرجة عالية من التعليم حيث تحمل جميعها درجة البكالوريوس في التمريض من جامعات ومؤسسات تعليمية معترف بها وذلك تلبية لمتطلبات ومعايير التوظيف الصارمة التي تتبعها مؤسسة حمد الطبية في توظيف كوادر الرعاية الصحية، وسوف تنضمّ الكوادر الجديدة الى كوادر التمريض والقبالة في مؤسسة حمد الطبية والبالغ عددهم 11,000 كادر وتقدّم خدمات الرعاية الصحية للمرضى في كافة مرافق المؤسسة وفي خدمات الرعاية الصحية المنزلية”.

وأضافت الدكتورة رايلي:” في الوقت الذي نسعى الى توظيف المزيد من كوادر التمريض والقبالة الجديدة لتلبية الإحتياجات المتزايدة من خدمات الرعاية الصحية في الدولة ؛ نعمل عن كثب مع الكوادر الحالية من أجل تطوير قدراتها المهنية وصقل ما لديها من مهارات، كما أن التطوير الوظيفي للموظفين القطريين يعدّ جزءاً لا يتجزّأ من خطة الترقية والتعاقب الوظيفي للمؤسسة والتي تتوافق مع رؤية قطر 2030، ولا تدّخر المؤسسة جهداً في مواصلة سعيها لتطوير الكوادر القطرية وظيفياً وإن ما يثلج الصدر أن نرى هذا الحماس والرغبة الكبيرة لدى الشابات القطريات في تطوير خدمات التمريض والقبالة في دولة قطر، وما تمّ مؤخراً من ترقيات في أوساط الكوادر التمريضية القطرية هو خير شاهد على ما أبدته هذه الكوادر من التزامٍ وأداء مهني متميّز في تقديم الرعاية الصحية للمرضى.”

وتضم خدمات الرعاية المنزلية بحمد الطبية والحاصلة على الاعتماد الدولي، ما يزيد عن 2100 مريض مسجل لدى الخدمة التي شهدت توسعة هائلة منذ افتتاحها عام 2003.

وفي هذه المناسبة تقول الدكتورة نيكولا رايلي أن الترقية التي حصلت عليها كل من السيدة نادية والدكتورة فاطمة هي جزء من الجهود المستمرة لزيادة عدد كوادر التمريض القطرية في المناصب القيادية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *