جامعة حمد: نظام إحصائي يتوقع حالات الإصابة بكورونا

نجح فريق من طلاب كلية العلوم والهندسة، بجامعة حمد بن خليفة، في تطوير وتنفيذ نظام استدلال إحصائي، يمكنه أن يتوقع حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد – 19) في قطر، يمثل هذا النظام أحد مخرجات ما تعلمه الطلاب في برنامج ماجستير العلوم في علوم البيانات وهندستها المقدّم في كلية العلوم والهندسة. تهدف هذه المنصة الإلكترونية إلى تزويد المستخدمين بجميع المعلومات اللازمة لفهم شدة الجائحة خلال وقت معين، والاستفادة منها في تجنب الانخراط في أي أنشطة قد تسبب تعرضا إضافيا للإصابة بالفيروس.

حول هذا الموضوع، يقول سهيل يوسف، خريج برنامج ماجستير العلوم في علوم البيانات وهندستها، وهو طالب مرشح للانضمام لبرنامج الدكتوراه في جامعة حمد بن خليفة ابتداء من 20 سبتمبر 2020، إن “هذا التطبيق يهدف بشكل أساسي إلى توفير لوحة بيانات لرصد جائحة كورونا في قطر”، مضيفا إن “هذا النموذج يقدّم أيضا إحصائيات يومية والعدد المتوقع للحالات الجديدة المصابة بفيروس كوفيد – 19 على مدار عشرة أيام قادمة، ويطرح تقديرا لعدد حالات العدوى الحالية، حيث توضح هذه التقديرات مدى سرعة انتشاره بين أفراد المجتمع”.

تعتمد خوارزميات هذا النظام على نموذج الأمراض المعدية الممتدة في تصنيفه لحالات الإصابة إلى ثلاثة مستويات، وهي: حالات مُعرضة للعدوى، وحالات مُعدية، وحالات متعافية، حيث تُستخلص البيانات الأساسية من الأعداد اليومية للحالات الإيجابية، يسعى هذا التطبيق إلى الاستفادة من البيانات اليومية المنشورة على موقع وزارة الصحة العامة، وتقدير متغيرات نموذج الأمراض المعدية الممتدة، ووضع التوقعات والخطط اللازمة بناءً على هذه المتغيرات، ودمج هذه المعلومات بالمنصة الرقمية للطلاب.

About The Author

Reply