Search
Thursday 27 June 2019
  • :
  • :

جامعة قطر تخرج الدفعة الحادية والأربعين بداية نوفمبر



جامعة قطر تخرج الدفعة الحادية والأربعين بداية نوفمبر

جامعة قطر تخرج الدفعة الحادية والأربعين بداية نوفمبر

تحتفل جامعة قطر بتخريج الدفعة الحادية والاربعين من طلابها وذلك بداية نوفمبر المقبل.. وقد بدأت الجامعة ومنذ وقت مبكر الاستعدادات لتنظيم حفل تخريج دفعة 2018 والذي من المقرر أن يقام في مجمع الرياضات والفعاليات الذي سيتم افتتاحه وفقا للخطة العمرانية التي أعلنتها الجامعة في بداية أكتوبر المقبل.. وسيضم هذا المجمع قاعات متعددة الأغراض صممت خصيصا وفقا لأحدث الطرق العالمية تمهيدا لاستضافة دفعة 2018 في هذه القاعات الجديدة.

ويعتبر هذا المجمع انجازا معماريا رائدا على مستوى قطر من حيث فترة التصميم والتنفيذ التي استمرت لمدة عام واحد فقط وهذا يعتبر بحد ذاته وقتا قياسيا لإنجاز مثل هذه المشاريع الضخمة. وقد بدأ العمل على إنجاز هذا المشروع في شهر أكتوبر الماضي ومن المتوقع الانتهاء منه في أكتوبر الحالي. ومن المقرر أن يقام الحفل في القاعة المشيدة داخل المبنى، وتضم 5 آلاف شخص وهناك قاعات أخرى متعددة الاحتياجات على مستوى أولمبي من حيث الحجم والمساحة والقدرة الاستيعابية لمختلف الرياضات الأخرى.

وقد تم استخدام أحدث النظم في هذه القاعات من حيث الإضاءة والتصميم وتضم أجهزة من الطراز الحديث غير موجودة في أي قاعات أخرى في قطر من ناحية الصوت والإضاءة ومزودة بأسقف متحركة تخدم الفعالية وهي متعددة الأغراض. وقد تم ربط المبنى بمحطة الريل كمسارات بحيث عندما تكون هناك فعالية فليس من الضرورة أن يتم دخول الضيوف إلى الحرم الجامعي فتم ربطها بشبكة الريل لتسهيل دخول الزوار إلى القاعات بشكل مباشر.

ومن المتوقع أن يتجاوز عدد خريجي دفعة 2018 اكثر من 4 آلاف خريج وخريجة من مختلف التخصصات وتتوج هذه الدفعة مسير جامعة قطر التي استمرت لاكثر من 41 عاماً من العطاء وقد استطاعت خلال السنوات السابقة ان ترفد سوق العمل القطري بنخبة من الكفاءات الذين ساهموا في بناء قطر ورفعتها وتقدمها..

كما وساهمت جامعة قطر في تعزيز التنمية المستدامة من خلال تخريج أكثر من 40 ألف خريج وخريجة. كما أن جامعة قطر تواصل اليوم دورها الأكاديمي في دعم التوجه العام للدولة، والمتمثل في الانتقال إلى اقتصاد المعرفة، طبقا لرؤية قطر الوطنية 2030، وذلك من خلال الاهتمام بالبحث العلمي، وتوفير كافة التخصصات والبرامج التي يحتاجها سوق العمل المتنامي بشكل مضطرد.

وياتي تخريج الدفعة الحادية والاربعين بعد سنوات من العمل الجاد والدؤوب الذي قامت به جامعة قطر، حيث حققت خلالها مراكز متميزة في تصنيف الجامعات، دوليا وعربيا، وحصل العديد من كلياتها وبرامجها على الاعتماد الأكاديمي، كما حصلت مختبراتها وإداراتها على شهادات الجودة العالمية (الآيزو)، وهو الأمر الذي انعكس إيجابا على مستوى وكفاءة خريجي الجامعة. ومنذ انطلاقتها عام 1977 كانت جامعة قطر هي مؤسسة التعليم العالي الرئيسية في قطر، وهي تقدم اليوم تعليماً نوعياً يواكب المعايير العالمية، وملفاً بحثياً يعتبر الأسرع نمواً في المنطقة.

ونجحت جامعة قطر في الحصول على الاعتماد الأكاديمي للعديد من البرامج والتخصصات من أفضل هيئات الاعتماد الأكاديمي العالمية، وتقدم جامعة قطر نحو 79 برنامجا على مستوى البكالوريوس والدراسات العليا. وتضم الجامعة تسع كليات هي: الآداب والعلوم، الإدارة والاقتصاد، التربية، الهندسة، القانون، الصيدلة، والشريعة والدراسات الإسلامية، وكلية الطب، وكلية العلوم الصحية.

كما ان الجامعة ستعمل في ظل استراتيجيتها للسنوات القادمة على تحقيق إعادة أهداف تشمل القيام بدور ريادي في تعزيز التعليم العالي في قطر وتقديم تعليم شامل تحولي يتمحور حول المتعلم ويقوم على البحث العلمي والريادة، مستفيدا من التقنيات الحديثة التي تسير بسرعة هائلة والتميز في الابتكار والبحث الهادف القادر على الاستجابة لتحديات المجتمع القطري.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *