ختام اختبارات الفصل الأول للشهادة الثانوية

أنهى أمس طلاب الثانوية العامة اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول، بمادة العلوم الاجتماعية، واختلفت آراء الطلاب حول درجة صعوبة أسئلة الاختبار، مؤكدين أن الاختبار تضمن 22 سؤالاً منها 10 اختيار من متعدد، و12 سؤالاً مقالياً، لافتين إلى أن الجزء المقالي تضمن سؤالين حول المقارنة بين التربوسفير والأيونوسفير، وآخر يتعلق بنتائج الحرب العالمية الثانية على الدول العربية، وجد الطلاب صعوبة الإجابة على السؤالين، أما باقي الأسئلة فكانت في مستوى الطالب المتوسط.

وأكد مصدر مطلع، أن كنترول الثانوية العامة انتهى من تصحيح غالبية الاختبارات، وتتم الآن مراجعة مادة الأحياء، فيما سيتم الانتهاء من تصحيح مادة العلوم الاجتماعية خلال يومين أو ثلاثة على أقصى تقدير. لتبدأ عملية المراجعة والتدقيق ليتم اعتماد النتائج وعرضها على سعادة وزير التعليم والتعليم العالي خلال أسبوعين من الآن.

وأضاف: إن المؤشرات الخاصة بنتائج اختبارات الثانوية العامة حتى الآن جيدة، نظراً لأن معظم الاختبارات كانت في مستوى الطالب المتوسط، ولم تصل أي شكاوى تتعلق بصعوبة الأسئلة أو غموضها، وبالتأكيد فإن ذلك سينعكس بشكل إيجابي على النتائج ونسب الطلاب لتحقيق طموحاتهم.

وأشار إلى أن يوم الاختبار يتم تدارس العينة العشوائية، فيما تكتمل عملية التصحيح في اليوم الثاني للاختبار، بينما يتم تصحيح آخر مادة في الاختبارات في نفس اليوم. حيث يخصص لكل مادة أكثر من 70 مصححاً بحسب احتياجات كل مادة، لافتاً إلى أن العمل داخل الكنترول يمر بحوالي 7 مراجعات فنية وإدارية والعديد من الخطوات المهمة التي تنقلنا في النهاية إلى مرحلة إدخال الدرجات واعتمادها.

وجاءت اختبارات الفصل الدراسي الأول معظمها في مستوى الطالب المتوسط، حيث أبدى الطلاب سعادتهم من سهولة معظم الاختبارات عدا مادتي التربية الإسلامية والفيزياء، حيث أكد معظم الطلاب أن الاختبارات راعت الفروق الفردية بين الطالب المتوسط والمتميز بسؤال أو سؤالين في كل اختبار، بينما لم تخرج باقي الأسئلة عن الكتاب المدرسي والمراجعات النهائية والاختبارات التجريبية التي وفرتها الوزارة على موقعها الإلكتروني.

About The Author

Reply