د. حنان الكواري: قطر وضعت نظاماً فريداً لمكافحة كورونا وستشهد قريباً نهاية ذروته

أكدت الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة أن دولة قطر قد وضعت نظاماً فريداً لمكافحة فيروس كورونا “كوفيد -19” حيث تقوم الوزارة والجهات المختصة بإخضاع الأِشخاص القادمين من بلدان تعاني من تفشي الفيروس والمخالطين لهم للحجر الصحي في المرافق التي أعدتها الدولة أو في منازلهم .

وأوضحت وزيرة الصحة أن الحالات الخطيرة يتم تحويلها إلى المستشفيات الحكومية أما حالات الإصابات الخفيفة فيطلب منهم تطبيق الحجر الصحي المنزلي، وقالت إن الدولة أصدرت قانونا للتعامل مع منتهكي الحجر الصحي. مضيفة أن الوزارة تطبق ممارسات منظمة الصحة العالمية لمكافحة انتشار الفيروس.

وقالت سعادتها، في مقابلة أجرتها معها قناة الجزيرة الانجليزية مساء أمس، إن البلاد ستشهد قريبا نهاية الذروة، مضيفة أن بلوغ الذروة في قطر لم يكن بتلك القوة وهذا يعني أن التعامل مع الفيروس يتم بشكل قوي وسوي.

وأشادت د. حنان الكواري بتجاوب أفراد المجتمع مع الإجراءات الإحترازية والتدابير الوقائية التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار الفيروس واصفة هذا التجاوب بالقول “كانوا رائعين في اتباع الإجراءات واللوائح”.

ولفتت وزيرة الصحة العامة إلى أن بتطبيق التباعد الاجتماعي والمسافة الآمنة تمت السيطرة على منحنى انتشار الفيروس وتقوم الوزارة بالمراقبة الدائمة حيث تقيس معدل الإصابات بين السكان الذين يخضعون للفحوصات وقالت إن المعدل قد انخفض بشكل كبير. كاشفة عن أن الوزارة وضعت آلية لإجراء فحوصات كوفيد – 19 مؤكدة أن الدولة لديها فريق ضخم “جيشا” من العاملين في القطاع الصحي لتتبع الحالات.

وقالت إن الفريق بدأ بـ 20 كادراً طبياً والآن بلغ عددهم 300 كادر ومتطوع ويلعب الفريق دورا رئيسا في محاربة كورونا ، معبرة عن أملها في أن يساعد تطبيق احتراز عامة الناس في تحديد ما إذا كان لديهم تواصل مع الأشخاص المصابين، وفي حال حدوث ذلك يمكن أن يقوموا بالاتصال بالخط الساخن.

About The Author

Reply