صاحب السمو: الحوار فرصة تاريخية هامة انتظرها الشعب الأفغاني

عبر حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى عن الترحيب بجميع الوفود المشاركة في مفاوضات السلام الأفغانية في الدوحة، متمنياً للأشقاء الأفغان النجاح في جهودهم لإحلال السلام والاستقرار في بلدهم بعد عقود من الصراع.

وأكد صاحب السمو – في حسابه الرسمي على تويتر – أن هذا الحوار يمثل فرصة تاريخية هامة لطالما انتظرها الشعب الأفغاني لتحقيق طموحاته في الوحدة الوطنية والتنمية والازدهار.

وهذا هو نص تغريدة صاحب السمو:
“نرحب بجميع الوفود المشاركة في مفاوضات السلام الأفغانية في الدوحة ونتمنى للأشقاء الأفغان النجاح في جهودهم لإحلال السلام والاستقرار في بلدهم بعد عقود من الصراع. إن هذا الحوار يمثل فرصة تاريخية هامة لطالما انتظرها الشعب الأفغاني لتحقيق طموحاته في الوحدة الوطنية والتنمية والازدهار”.

وكان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، قد استقبل السيد الملا عبد الغني برادر رئيس المكتب السياسي لطالبان الأفغانية والوفد المرافق، في مكتبه بالديوان الأميري صباح اليوم، وذلك بمناسبة زيارتهم للبلاد للمشاركة في مفاوضات السلام الأفغانية ..

كما استقبل سموه سعادة الدكتور عبدالله عبدالله رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية بأفغانستان، والوفد المرافق، في مكتبه بالديوان الأميري صباح اليوم، وذلك بمناسبة زيارتهم للبلاد للمشاركة في مفاوضات السلام الأفغانية .
وأعرب سمو الأمير المفدى في اللقائين عن سروره وارتياحه بانطلاق هذه المفاوضات، متمنيا سموه أن تكلل بالنجاح لتحقيق طموحات الشعب الأفغاني في الوحدة الوطنية والتقدم والازدهار .

About The Author