فتح باب الحجز في المرحلة الأولى من قطيفان الشمالية

أعلنت شركة قطيفان للمشاريع، خلال مؤتمر صحفي، أمس، عن فتح باب الحجز في المرحلة الأولى للأراضي التجارية والسكنية (أبراج وفلل).

حضر المؤتمر كل من سعادة الشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل ثاني، المدير العام والعضو المنتدب لشركة قطيفان للمشاريع، ونائب رئيس مجلس إدارة كتارا للضيافة، وأعضاء مجلس الإدارة، والسيد جمال شريدة الكعبي، والسيد حمد الكبيسي، والسيد محمد الجارحي رئيس قسم الإنشاءات، وهشام شرف، رئيس قسم العمليات، وجون انطونيوس، رئيس قسم الشؤون القانونية بقطيفان للمشاريع، والسيد فهد آل خليفة، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الخليجي وغيرهم.

تعد جزيرة قطيفان الشمالية المشروع الأول لشركة قطيفان للمشاريع، وهي جزيرة تتميز بحديقة ألعاب مائية هي الأكثر حداثة في المنطقة، وفنادق فخمة، وأماكن إقامة رائعة، ومرافق عالمية تجعل منها مجتمعاً حديثاً منافسا للمقاييس العالمية بالإضافة الى تصميم فريد مستوحى من الثقافة الغنية وطبيعة المنطقة.

وجزيرة قطيفان الشمالية هي جزء من مدينة لوسيل، وتضم 7 شواطئ، الأمر الذي يجعل منها واجهة بحرية مميزة للمدينة، وتصل مساحة الجزيرة الى 1.3 مليون متر مربع، وتمتد مساحة المشاريع في الجزيرة على 830 ألف متر مربع تقريباً.

وأعرب سعادة الشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل ثاني، عن سعادته بفتح باب الحجز للبيع في الجزيرة «نحن محظوظون بالعمل على أحد المشاريع الوطنية المشرفة التي تهدف بدورها لخدمة قطاعات الدولة المختلفة مثل السياحة والتطوير العقاري الأمر الذي سيساهم بفاعلية في رؤية قطر 2030، خاصة ما تشهده الدولة من نهضة ملحوظة في جميع المجالات في ظل التحضيرات لاستضافة كأس العالم 2022».

وأضاف: «لا شك أن قانون التملك لغير القطريين وكون جزيرة قطيفان الشمالية خاضعة لهذا القانون سيساهم في زيادة فرص الاستثمار الخارجية في المجال العقاري، وتصديقاً منا على ضرورة تضافر الجهود بين هيئات ومؤسسات الدولة قمنا بعقد شراكات محلية لعل أبرزها توقيع 17 مذكرة تفاهم مع مشغلي السياحة بناء على مبادرة كتارا للضيافة وبالشراكة مع اكتشف قطر، الخطوط الجوية القطرية والمجلس الوطني للسياحة».

وتابع: «نؤمن بمستقبل مشروع جزيرة قطيفان الشمالية ونعمل بجهد وإخلاص على أن تصبح الجزيرة ملاذا سياحيا منافسا، ومكانا مختلفا للعيش يحظى بجميع المرافق لعل أهمها المدرسة والمركز الطبي الشامل كما تأتي حديقة الألعاب المائية على رأس المشروعات الواعدة على الجزيرة والتي ستديرها سلسلة فنادق ريكسوس العالمية بجانب الفنادق والسوق ونادي الشاطىء وذلك لأول مرة في قطر».

أكد الشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل ثاني، أن المشروع يساهم في التجهيزات لكأس العالم 2022، فضلا عن أنه يتميز بأنه يتيح حق التملك لأي مستثمر أجنبي والذي سيكون له الحق في الحصول على إقامة دائمة.

About The Author

Reply