قطر تؤكد سعيها لتعزيز أمن المعلومات وتشجيع التعاون الدولي على مكافحة الجريمة السيبرانية

أكدت دولة قطر أنها تسعى بجدية إلى تعزيز أمن المعلومات داخل الدولة، وتشجيع التعاون الدولي على مكافحة الجريمة السيبرانية..مشيرة إلى أنها كانت ضحية القرصنة الإلكترونية التي شكلت غطاءً لإحداث أزمة إقليمية مصطنعة ألحقت أضراراً بالغة بالأمن والاستقرار على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وشددت على التزامها بالاستمرار في تقديم الدعم لجهود الأمم المتحدة الرامية إلى مكافحة الجريمة والجريمة السيبرانية والمخدرات والاتجار بالبشر والفساد والإرهاب من خلال التعامل مع الأسباب المؤدية لها واستئصالها من جذورها.

ونوهت دولة قطر بأن التزامها في هذا المجال يتمثل في دعوة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، إلى عقد مؤتمر دولي يبحث سبل تنظيم هذا الموضوع في القانون الدولي، وتأكيد سموه على استعداد دولة قطر لاستضافة هذا المؤتمر برعاية الأمم المتحدة، وبذل كافة الجهود مع الشركاء الدوليين لإنجاحه.

جاء ذلك في بيان دولة قطر الذي أدلت به السيدة حصة الكواري عضو وفد دولة قطر المشارك في أعمال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة ، أمام اللجنة الثالثة في الدورة
، بشأن منع الجريمة والعدالة الجنائية، ومكافحة استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات للأغراض الإجرامية، ولمراقبة الدولة للمخدرات.

وقالت السيدة حصة الكواري، إن دولة قطر تسعى إلى تعزيز تعاونها مع مكتب الأمم المتحدة للمخدرات والجريمة من أجل بناء القدرات الوطنية للدول وتعزيز أمن الشبكات الحاسوبية ودعم التعاون الإقليمي والدولي من أجل توفير بيئة سيبرانية آمنة وقوية.

About The Author

Reply