قطر تضفي بصمتها المعمارية الجمالية على قطاع غزة

أنجزت قطر منذ عام 2012 عشرات المشاريع الإنشائية الكبرى في قطاع غزة، ضمن مشاريع إعمار التي أطلقها سمو الأمير الوالد خلال زيارته للقطاع المحاصر، وامتازت هذه المشاريع بأنها الأكثر جمالا ودقة حيث تم بناؤها وفق معايير عالمية عرفت بجمال العمارة على مستوى فلسطين.

الإسهام القطري في قطاع الإنشاءات شمل آلاف المباني من بينها مدارس ومشاف ومرافق عامة ومدن سكنية ومساجد وطرق وبنى تحتية وكان الرابط المشترك بينها رقي التصميم والدقة العالية.

وفي حديث صحفي قال المهندس عواد بكر مسؤول شركة المدينة إن المنشآت القطرية في غزة تعتبر الأجمل تصميما والأعلى جودة على الاطلاق حيث باتت أيقونة في مجال الهندسة المعمارية الفلسطينية إذ تعتمد على تصاميم عصرية وغير تقليدية وأكثر عملية ومطابقة لكافة المعايير الهندسية الحديثة.

وتابع “شركتي هي التي أنشأت مجمع قصر العدل وخلال العمل لمسنا حرص اللجنة القطرية على أن يخرج المجمع بأبهى حلة وأفضل شكل وتمت متابعة العمل أولا بأول والأخذ بأي توجيهات طيلة فترة الانشاء، وبالفعل خرج المجمع بهذا الشكل حيث بات كل من يرى قصر العدل اليوم يثني على بنائه ويعجب بشكله كثيرا”.

About The Author

Reply