كورنيش الدوحة يشهد حضورا جماهيريا غير مسبوق للمشاركة في احتفالات اليوم الوطني

في مشهد وطني ملحمي استثنائي توافدت الجماهير الغفيرة إلى كورنيش الدوحة منذ الصباح الباكر للمشاركة في احتفالات اليوم الوطني وعرض المسير الوطني …

اللافت للنظر في الكورنيش هو المُشاركة الواسعة في الاحتفالات من الأطفال والمسنين وذوي الإعاقة، إضافة إلى الجماهير الغفيرة التي حرصت على متابعة المسير الوطني رغم المسافات الطويلة التي قطعوها مشيًا على الأقدام وكثير من الجماهير لم يتثنَّ لها الدخول بسبب الأعداد الكبيرة وامتلاء منصات الجممهور بين الوقوف والجلوس،

ورصدت بوابة الشرق مظاهر الفرح والسرور حيث عبر مواطنون ومقيمون وزائرون عن عميق سعادتهم بهذه المناسبة السعيدة، حيث رسموا صورة جميلة من التلاحم والتآخي من خلال رفع الأعلام والغناء والتفاعل مع الأغاني الوطنية الحماسية.

وسعت الجماهير إلى حجز أماكن لها لمتابعة المسير الوطني والعروض العسكرية بفقراتها المختلفة، والتي تتبارى فيها الوحدات والأفرع المختلفة بالقوات المسلحة والحرس الأميري وقوة الأمن الداخلي “لخويا” وإدارات وزارة الداخلية المختلفة في استعراض الإمكانات الدفاعية والقتالية وقدراتها في تحقيق الأمن والاستقرار.

وعبروا عن اعتزازهم بما حققته دولة قطر من تقدم وتطور على كافة الأصعدة خلال السنوات القليلة الماضية، حيث شهدت تطورا كبيرا في العلاقات السياسية والاقتصادية، وهي تسير بخطى ثابتة وواثقة نحو تحقيق طموحاتها وفقا لرؤيتها الوطنية 2030، بقيادة وتوجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى.

وأكد المواطن صالح يونس الكعبي أن اليوم الوطني هو يوم فرح وابتهاج لكل من يقيم على أرض قطر الطيبة من المواطنين والمقيمين، لافتا إلى الجهود التي تبذلها الجهات الرسمية في تنظيم موقع المسير احتفالا بذكرى تأسيس دولتنا قطر الحبيبة.

وأشار إلى أن اليوم الوطني مناسبة جليلة نستذكر بها إنجازات الحاضر والمستقبل والماضي منذ تأسيس الدولة، منوها إلى الإنجازات التي تحققت في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني خلال السنوات الماضية وفِي كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية.

وأشار إلى أن الجمهور المتواجد في الكورنيش جاء ليحتفل بيوم عزيز على قلوب الجميع هو الثامن عشر من ديسمبر يوم التأسيس المبارك لقطر العزيزة والكريمة، لافتا إلى أن توافد هذه الجماهير الكبيرة يعبر عن مدى حبهم وانتمائهم للقيادة الرشيدة، متمنيا أن يعود اليوم الوطني وقطر وأهلها وشعبها يتمتعون بالخير والعزة والكرامة.

إنجازات الوطن
وأكد المواطن إسماعيل ماجد الرميحي أن اليوم الوطني هو عيد سنوي يدخل الفرحة إلى قلوبنا وقلوب المقيمين على أرض قطر، متقدما بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وصاحب السمو الأمير الوالد والشعب القطري الوفي.

وأكد أن الشعب القطري يجدد الولاء والانتماء لدولته وقيادته كل يوم من أيام السنة وليس فقط في اليوم الوطني، ذلك لما حققته قطر من إنجازات يحكى بها على مستوى العالم وهو ما يجعلنا جميعا فخورين بأننا من الشعب القطري العظيم. داعيا الله تعالى أن يحفظ قطر وأهلها وقيادتها من أي سوء وأن يديم عليها الأمن والأمان.

تضحيات الآباء والأجداد
وقال المواطن سعدون الرميحي إن اليوم الوطني لدولتنا الحبيبة قطر هو يوم عز وفخر لنا جميعا، حيث نستذكر فيه تضحيات الأوائل من الآباء والأجداد الذين قدموا كل غال ونفيس في سبيل رفعة وازدهار بلادنا وفي مقدمتهم الشيخ جاسم بن محمد، المؤسس.

وأضاف: ننتهز هذه المناسبة العظيمة لتهنئة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وسمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وسمو نائب الأمير والشعب القطري وجميع المقيمين على أرض قطر الطيبة، سائلين الله تعالى أن يحفظ قطر وأن يحقق لها المزيد من التقدم والازدهار في ظل قيادتنا الحكيمة.

About The Author

Reply