لاعبو العنابي يهدون اللقب للشعب القطري وكل من ساندهم في البطولة

أهدى لاعبو المنتخب القطري لقب بطولة كأس اسيا 2019 بعد فوزهم مساء اليوم على اليابان بثلاثية مقابل هدف واحد للشعب القطري وجميع المقيمين، مؤكدين انهم كانوا على وعدهم بالعودة باللقب الى الدوحة.

البداية ستكون مع نجم المنتخب القطري عاصم مادبو الذي عبر عن سعادته الكبيرة باللقب الغالي، وهو اللقب الذي جاء عن جدارة واستحقاق بعد أن قدم المنتخب مستويات رائعة في كل مبارياته والتي حقق فيها الفوز جميعاً.

وقال عاصم مادبو، “نهدي بداية الكأس إلى الشعب القطري وكل المقيمين في قطر الحبيبة والذين وقفوا معنا بقوة وكان لمؤازرتهم لنا دورها الكبير في هذا التتويج التاريخي للكرة القطرية”.

وأضاف ” سعادتنا لا توصف لأننا ورغم كل الظروف نجحنا في اسعاد الشعب القطري، وكللنا جهودنا وجهود الجهازين الفني والاداري، لنختتم مسيرتنا بالفوز على المنتخب الياباني، والذي يعد من ضمن صفوة المنتخبات في آسيا، وبعد مسيرة مميزة توجناها بأفضلية في كل شئ”.

من جانبه، قال سعد الشيب حارس المنتخب القطري والذي اختير كأفضل حارس في البطولة، إن المنتخب استحق الفوز باللقب بعد أن قدم مستويات أفضل من كل المنتخبات المشاركة في البطولة، وفوزه خلال مسيرته على منتخبات كبيرة لها اسمها ووزنها على مستوى القارة الصفراء مثل المنتخب العراقي والسعودي والكوري الجنوبي، فضلاً عن الفوز على المنتخب الإماراتي صاحب الأرض والجمهور.

وأضاف “لقد توقعناها مباراة صعبة، ولكن تقدمنا بهدفين في الشوط الأول ساعدانا كثيراً، لنواصل المباراة بكل قوة بعد أن اقترب حلم التتويج، وقد نجحنا بهذه الطريقة في التتويج باللقب الأغلى في مسيرة أي لاعب في هذه المجموعة والتي ضمت 23 لاعباً قدم كل واحد منهم أقصى ما يملك حتى الذين لم يشاركوا في المباريات كان لهم دور كبير في مؤازرتنا وتشجيعنا، وكانوا على أهبة الاستعداد للمشاركة في أية لحظة من لحظات المباراة”.

من ناحيته، عبر عبدالعزيز حاتم، لاعب منتخب قطر، والذي سجل الهدف الثاني في مرمى اليابان بطريقة رائعة عن سعادته الكبيرة بتتويج المنتخب بكأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه، بعد فوزه على المنتخب الياباني.. وقال إن هذا التتويج يعتبر الأفضل في مسيرته الكروية، وفي مسيرة كل الجيل الحالي من لاعبي الأدعم، وكذلك في تاريخ كرة القدم القطرية، لأنهم سطروا اسم قطر بأحرف من نور في سجل البطولة القارية لأول مرة.

بدوره، عبر حسن الهيدوس قائد المنتخب عن سعادته الكبيرة بفوز المنتخب، قائلا إن شعوره وزملاءه لا يوصف بهذا التتويج التاريخي للأدعم، والذي جاء بعد مستويات رائعة قدمها المنتخب طيلة المباراة، وبأرقام مميزة، فهو المنتخب الوحيد الذي لم يخسر أية مباراة في البطولة، بالإضافة إلى تميزه بوجود أفضل هداف، واحسن صانع العاب .

وأهدى الهيدوس هذا التتويج للقيادة الرشيدة وللشعب القطري ولكل من وقف مع “الادعم” في البطولة خاصة في النهائي الذي شهد حضوراً جماهيرياً كبيراً وقف بجانب اللاعبين، ودعمهم طيلة زمن المباراة.

وأضاف “كل زملائي اللاعبين كانوا أبطالاً في هذه النسخة من كأس آسيا، لنتوج بهذا اللقب، كما لابد من الاشادة بالدور الكبير للجهاز الفني بقيادة المدرب فيليكس سانشيز، والذي اجاد قراءة كل المباريات، وهو ما سهل الأمور على اللاعبين في كل المباريات خاصة أن المنتخب خاض مباريات صعبة مع منتخبات لها وزنها في القارة وسبق لها التتويج باللقب، مثل العراق والسعودية وكوريا الجنوبية، وانهى القصة الجميلة بالفوز على المنتخب الياباني، ليحقق اللقب الأغلى في تاريخه”.

About The Author

Reply