لا تعليق للدراسة وكل مدرسة لها حرية تقييم الموقف

لا تعليق للدراسة وكل مدرسة لها حرية تقييم الموقف

لا تعليق للدراسة وكل مدرسة لها حرية تقييم الموقف

أكد الدكتور عبد العزيز علي السعدي نائب رئيس لجنة الطوارئ والأزمات بوزارة التعليم والتعليم العالي، أنه لن يتم تعليق الدراسة بسبب عدم استقرار حالة الطقس، موضحاً أن الوزارة تهتم في المقام الأول بسلامة الطالب، لذلك يوجد اتفاقية بين التعليم وإدارة الأرصاد لإمداد اللجنة بكافة المعلومات المتعلقة بحالة الطقس أولاً بأول، لوضع الخطة المناسبة حسب التقارير الواردة من إدارة الأرصاد الجوية.

وأوضح في تصريحات صحفية، أنه حتى الآن الأوضاع مستقرة، لذلك قررت الوزارة عدم تعليق الدراسة، مع إعطاء الحرية الكاملة لكل مدير مدرسة في تقييم الأوضاع المتعلقة بمدرسته، واتخاذ القرار بتعليق الدراسة أو استمرارها دون الرجوع إلى الوزارة. موضحاً أن لجنة الطوارئ أبلغت جميع مدراء المدارس بإعطاء الحرية الكاملة في اتخاذ القرار وفقاً لتقييمهم.

وأشار إلى أن وزارة التعليم سوف تقوم بإطلاع أولياء الأمور أولاً بأول بحالة المدارس، والخطة المتبعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكداً أن أي قرار تتخذه وزارة التعليم يرتبط بتقارير حالة الطقس، وإذا تم تقييم الأوضاع باستحالة ذهاب الطلاب إلى المدارس سيتم تعليق الدراسة في الحال.

أما في حال ذهاب الطلاب إلى المدارس وهطول أمطار غزيرة على عكس توقعات الأرصاد، فقد أكد نائب رئيس لجنة الطوارئ والأزمات، أن اللجنة وضعت خطة في هذه الحالة بالتعاون مع الجهات المختصة، لافتاً إلى أن الحل الأمثل في هذه الحالة بقاء الطلاب داخل مدارسهم لحين استقرار حالة الطقس، ومن ثم البدء في إعادتهم إلى المنازل، موضحاً أنه من الخطأ هرولة أولياء الأمور في حالة الطقس السيء إلى المدارس لاصطحاب أبنائهم وعودتهم أثناء الأمطار، ولكن من الأفضل بقائهم لفترة داخل المدارس.

About The Author

Reply