لجنة حقوق الانسان تطالب البرلمان الأوروبي بإيفاد لجنة للسعودية للكشف عن مصير قطريين مختفين قسرياً

لجنة حقوق الانسان تطالب البرلمان الأوروبي بإيفاد لجنة للسعودية للكشف عن مصير قطريين مختفين قسرياً
لجنة حقوق الانسان تطالب البرلمان الأوروبي بإيفاد لجنة للسعودية للكشف عن مصير قطريين مختفين قسرياً

طالب سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان ، البرلمان الأوروبي إيفاد لجنة لتقصّي الحقائق إلى المملكة العربية السعودية للكشف عن مصير المواطنين القطريين الثلاثة، المختفين قسرياً هناك، منذ بدء حصار قطر في الخامس من يونيو 2017، داعياً في الوقت ذاته الحكومة القطرية إلى اتخاذ كافة الآليات القانونية والقضائية لمتابعة مصيرهم والمطالبة بإطلاق سراحهم فوراً، والتوجه إلى مجلس الأمن كذلك لتقديم شكوى حول عدم التزام الامارات بالقرار الاحترازي من محكمة العدل الدولية.

ونوّه الدكتور المري لدى حديثه في ندوة ثانية داخل البرلمان الأوروبي خلال جلسة استماع بأهمية مبادرة اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان بالبرلمان لعقد سلسلة ندوات للاستماع مباشرة إلى ضحايا الحصار، ومحاولة فهم المعاناة التي يتكبدونها منذ ما يزيد عن 20 شهراً، لا سيّما العائلات والأطفال ضحايا التشتّت الأسري.

كما أثنى على تحرك لجنة شؤون شبه الجزيرة العربية بالبرلمان الأوروبي وتداركها لتأخرها في التفاعل مع نداءات المتضررين من الأزمة لأجل إنصافهم، مشيداً في الوقت ذاته بحجم الإقبال اللافت الذي شهدته الندوة الأولى خلال جلسة الاستماع السابقة التي استضافها البرلمان الأوروبي من قبل النواب ووسائل إعلام عالمية، استمعوا خلالها من تحت قبة البرلمان الأوروبي الذي يرافع دوماً للدفاع عن حقوق الإنسان في العالم ،لشهادات ضحايا الانتهاكات السعودية والإماراتية والبحرينية، ومنهم ضحايا انتهاكات الحصار المفروض على قطر.

About The Author

Reply