لولوة الخاطر: الخطوط القطرية نقلت مليون إنسان رغم التضييق على أجوائنا

أكدت سعادة السيدة لولوة الخاطر، مساعد وزير الخارجية، والمتحدث باسم اللجنة العليا لإدارة الأزمات أن موقف دولة قطر منذ بداية هذه الأزمة موقف المنفتح على الحوار، والباحث عن المساحات المشتركة لأن الخلافات بين الدول ستظل قائمة.
وقالت الخاطر – في مقابلة مع “التليفزيون العربي” بثه مساء اليوم الاثنين – “في بداية أزمة كورونا كانت هناك دعوة للقاء وزراء الصحة بمجلس التعاون وللأسف شهدنا مشكلة وهي منع وزيرة الصحة العامة بدولة قطر من حضور الاجتماع في الرياض لكن بعد ذلك تمت اللقاءات بوسائل التواصل عن بعد وهي مستمرة في مستويات أخرى وليس في مستوى الصحة فقط وعلى الحكماء والعقلاء أن يأخذوا هذا التعاون للمرحلة التالية”.
أضافت: حتى الآن لا نرى مؤشرات على ذوبان الجليد ففي شهر نوفمبر الماضي كان هناك تواصل بين دولة قطر والمملكة العربية السعودية ولكن مع نهاية العام الماضي وبداية العام الجاري تفاجئنا بوقف هذا الاتصال بشكل غير مفهوم .
وأكدت أنه على المستوى الاقتصادي، تجاوزنا آثار هذا الحصار، وتجاوزناه على مستويات أخرى، دبلوماسية وغيرها، بل والأكثر من ذلك تلعب الخطوط الجوية القطرية دوراً عالمياً في إجلاء رعايا الدول الأخرى، فهي نقلت أكثر من مليون إنسان خلال الأشهر الماضية رغم التضييق على أجوائنا والخطوط الملاحية عموماً.
وأضافت: يبقى بعدان أساسيان في مقاربة قطر للأزمة، البعد الاجتماعي والإنساني فيما يتعلق بلم شمل الأسر وعودة الحقوق للأفراد، والبعد الأمني فعلينا أن نرأب الصدع أن نجد معادلة ما لحفظ الأمن الجماعي لدول المنطقة .
وتابعت: في بداية هذا العام 2020 كان على شفة أزمة كبيرة في المنطقة كان يمكن تتطور لمواجهة عسكرية لولا جهود الصادقين ومن بينهم دولة قطر في تخفيض التوتر ونريد من العقلاء والحكماء أن يتخذوا من هذه الجائحة لرأب الصدع .

About The Author

Reply