مؤسسة قطر تسلط الضوء على مكونات الهوية الوطنية

تعقد مؤسسة قطر جلسة تثقيفية افتراضية لتسليط الضوء على أهم مكونات الهوية الثقافية القطرية في سياق التنوع الثقافي العالمي، تحت عنوان ” الإتيكيت غير اللفظي في الهوية الثقافية القطرية”، في الحادي والعشرين من يوليو الجاري.

ووفرت مؤسسة قطر خلال الفترة الماضية فعاليات متنوعة عبر شبكة الإنترنت. إذ تتوانى مؤسسة قطر عن استضافة أي فعالية تتطلب حضور الجمهور وذلك حتى إشعار آخر، في إطار الحرص على صحة وسلامة أفراد مجتمع مؤسسة قطر وكافة أفراد المجتمع. وفي سياق ضمان استمرارية توفير منصات المعرفة والحوار خلال هذه الفترة.
كما تعقد المؤسسة سلسلة محاضرات بالمدينة التعليمية، وهي مبادرةٌ رائدة تتيح منصةً متميزة للنقاش والتبادل المعرفي، إذ تستضيف قادة الفكر وصنّاع التغيير من شتى أنحاء العالم لتسليط الضوء على الأفكار البرّاقة والتصورات الملهمة، مع إفساح المجال أمام جميع أفراد المجتمع للانخراط في مناقشات بنّاءة وثرية حول أهم الموضوعات في عالمنا المعاصر.

About The Author

Reply