متاحف قطر وحمد الطبية تطلقان مبادرة للاحتفال عن بُعد بالقرنقعوه

أطلقت متاحف قطر ومؤسسة حمد الطبية حملة /ابق بالبيت وكن سالماً/، لدعوة العائلات في قطر للاحتفال عن بُعد بالقرنقعوه.

وتعد هذه المبادرة جزءًا من الشراكة المستمرة بين متاحف قطر ومؤسسة حمد الطبية بهدف تشجيع العائلات على الاحتفاظ بالمسافة الاجتماعية الآمنة مع الاحتفال بنفس الطريقة التقليدية من خلال مشاركة صور الأطفال الذين يرتدون ملابس القرنقعوه.

وسيتم نشر الصور المقدمة على صفحة (انستغرام) الخاصة بكل من متاحف قطر ومؤسسة حمد الطبية، لإظهار فرحة وسعادة الأطفال بشهر رمضان الفضيل.

و/القرنقعوه/ هو تقليد رمضاني يحتفل به الأطفال على نطاق واسع في جميع أنحاء دولة قطر ومنطقة الخليج العربي، إذ يتجول الأطفال في هذه الليلة عادةً في الأحياء المجاورة وهم يغنون الأغاني التقليدية التي تميز المناسبة ويتلقون الهدايا والحلوى من عائلاتهم وأصدقائهم.

وتدعم مبادرة /ابق بالبيت وكن سالماً/ الجهود الأوسع التي تبذلها وزارة الصحة العامة، ومؤسسة حمد الطبية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19)، بهدف تشجيع المسؤولية الاجتماعية من خلال تشجيع المجتمع على البقاء في المنزل.

كما تهدف المبادرة أيضًا إلى تعزيز الاتصالات الافتراضية بين العائلات والأصدقاء، مما يسمح بالحفاظ على تقليد القرنقعوه والاحتفاء به برغم هذه الأوقات الصعبة.

About The Author

Reply