مطار حمد يستقبل 436 مواطناً عائداً من الأردن

استقبل مطار حمد الدولي رحلتين خاصتين للخطوط الجوية القطرية قادمتين من العاصمة الأردنية عمان وعلى متنهما 436 من المواطنين وأبناء القطريات الذين كانوا في المملكة الأردنية الهاشمية للعلاج أو للدراسة أو السياحة، قبل أن يتم توقيف الرحلات الجوية إلى هناك بسبب جائحة فيروس كورونا. في إطار جهود الدولة لإعادة المواطنين الراغبين في العودة إلى أرض الوطن.

وقال مبارك الكواري من وزارة الخارجية خلال مداخل تلفزيونية على تلفزيون قطر، إن الرحلات القادمة من المملكة الاردنية الهاشمية تم تسييرها من الدوحة إلى العاصمة عمان لنقل مواطنين من طلاب ومرضى وسائحين إلى ارض الوطن، حيث تسعى الدولة إلى إعادة المواطنين من كافة دول العالم في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا، مع اتخاذ كافة الإجراءات المتعلقة باستقبال العائدين وفحصهم، وإخضاعهم للحجر الصحي لمدة 14 يوماً في أحد الفنادق.

بدوره قال الملازم راضي الهاجري من إدارة أمن المطار، إنه تم توفير 5 مسارات للمسافرين القادمين من الأردن، مع الالتزام بمسافة آمنة بينهم، وفور الانتهاء من الإجراءات الخاصة بالمطار تم فحص جميع المسافرين في العيادة المخصصة وأخذ البيانات اللازمة، ثم التوجه إلى منفذ الجوازات، ونقلهم بواسطة حافلات خاصة من حرم المطار إلى الفنادق المخصصة لفترة الحجر الصحي، وفي الفندق يباشر طاقم طبي متخصص إجراءات الفحوص لجميع نزلاء الحجر.

من جانبه قال فلاح غضيض المري أحد العائدين من المملكة الأردنية الهاشمية، خلال مداخلة هاتفية على برنامج المسافة الاجتماعية، إن جميع العائدين من الاردن من المواطنين تواصلت معهم السفارة القطرية في العاصمة عمان للبدء في إجلائهم وإعادتهم إلى الدوحة، مشيداً بحسن تعامل الجهات المسؤولة مع المواطنين العائدين، موجهاً الشكر إلى سعادة الشيخ سعود بن ناصر بن جاسم آل ثاني سفير دولة قطر لدى المملكة الأردنية الهاشمية الذي ظل على تواصل بشكر مستمر مع كافة المواطنين حتى تم إجلاؤهم.

About The Author

Reply