معرض السيارات القديمة يجذب زوار متحف قطر الوطني

استقطب معرض السيارات القديمة، الذي يحتضنه متحف قطر الوطني، عددًا كبيرًا من الزوار، حيث يضم المعرض (12) سيارة اعتاد سكان قطر استخدامها في الفترة ما بين سبعينات وثمانينات القرن الماضي، وذلك بالتعاون مع مركز مواتر..

ويهدف المعرض – الذي يعد الأول من نوعه ويقع في براحة المتحف، إلى منح تراث قطر وثقافتها الثريين حضورًا دائمًا في ذاكرة الجمهور، حيث لكل سيارة من السيارات المشاركة ذات الموديلات العالمية الشهيرة قصة منفصلة تسلط الضوء على جانب مختلف من جوانب الحياة اليومية في قطر قديمًا.

قطر الماضي

يأتي معرض “السيارات القديمة” ضمن سلسلة من المعارض التي سينظمها متحف قطر الوطني، إذ يسلط المعرض الضوء على جزء مهم من تاريخ البلاد، مانحًا التراث القطريّ الثريّ مساحة للظهور، ومعيدًا اتصال أفراد مجتمعنا بماضيهم، حيث تعد السيارات المعروضة شاهدًا على الحياة اليومية في قطر بالماضي، إذ تنقل لنا من خلال عدسة النقل والمواصلات إيقاع هذه الحياة، مصطحبة زوار المعرض في رحلة يبحرون خلالها في ذكريات الماضي.

هذا ويستمر المعرض حتى يوم 29 الجاري، وتشمل المركبات التي المشاركة مرسيدس 280إي (سيارة شرطة)، 1972، وسوزوكي، 125 تيتان (دراجة نارية)، 1975، جي إم سي 7000 (شاحنة ماء)، 1977، لاند روفر، رينج روفر (سيارة إطفاء)، 1978، ومرسيدس بنز 280 إي (سيارة إسعاف)، 1979، إلى جانب جي إم سي سيرا 3500، 1979، وحافلة مدرسية جي إم سي بي، 1980، وجي أم سي، سوبربان، 1980، وتويوتا كريسيدا (سيارة أجرة)، 1983، و نيسان، بيك آب، 1985، وتويوتا، لاندكروزر جي، 1989، نيسان، سكايلاين جي تي، 1989.

About The Author

Reply