وزارة التنمية: رعاية صحية مجانية للعمال المصابين بكورونا

احتفلت وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية باليوم العالمي للعمال الذي يوافق الأول من مايو من كل عام.

وقالت الوزارة، في بيان بهذه المناسبة، إن احتفال هذا العام يأتي مختلفا عن الأعوام الماضية نظراً للظروف التي يمر بها العالم من تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19).

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أنها تضع ضمن أولوياتها تعزيز وحماية حقوق العمال وتوفير بيئة آمنة للعمل وبناء القدرات والتدريب والتوعية وذلك في إطار تنفيذ رؤية الدولة القائمة على الاستثمار في رأس المال البشري.

وأضافت أنها تعمل بشكل مستمر بالتعاون مع مختلف الشركاء المحلين والدوليين للبحث عن أفضل سبل رعاية العمال وانجحها، وتنفيذ التشريعات الحديثة وفق أعلى المعايير.

ولفتت وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ،إلى أنه في ظل هذه الجائحة فأنها تعول بشكل خاص على السلامة والصحة المهنية في أماكن العمل والإقامة ووعي العمال

والتزامهم بالإجراءات الاحترازية اللازمة للحد من انتشار فيروس (كوفيد 19) والحفاظ على سلامتهم ، ولتحقيق ذلك أطلقت حملة “واعي” التي تهدف في المقام الأول إلى توعية العمال وأصحاب العمل بمختلف الإجراءات الوقائية باللغات المتعددة للعمالة، وإنتاج وسائط إعلامية والتثقيف بالتعاون مع مختلف السفارات وممثلي الملحقيات العمالية والجاليات بالدولة.

ونوهت بأن الدولة مستمرة في تقديم حزم الدعم الاقتصادي بمختلف القطاعات للحد من الاثار الاقتصادية التي تتسبب بها هذه الأزمة لضمان استمرارية الاعمال وتواصلها واستدامة التوظيف وحماية الأجور ووضع الحلول المناسبة لضمان تحويلها.

وأكدت الوزارة ، التزامها بتقديم الرعاية الصحية المجانية اللازمة للعمال المصابين بالفيروس دون أي تمييز وضمان توفير الاحتياجات المعيشية الأساسية التي تضمن الحياة الكريمة لهم، لافتة إلى أنه لاتباع التوجيهات الاحترازية الأثر الأكبر في التغلب على انتشار هذا الفيروس.

About The Author

Reply