وزير الخارجية : نرحب بممثلي الشعب الأفغاني ونتطلع لحوار بنّاء

رحب سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية بممثلي الشعب الأفغاني في الدوحة.
وقال سعادته في تغريدة له على تويتر :”انطلاق مؤتمر الحوار الوطني الأفغاني-الأفغاني في الدوحة بالشراكة مع أصدقائنا في جمهورية ألمانيا الاتحادية. نرحب بممثلي الشعب الأفغاني بأطيافه المختلفة ونتطلع إلى حوار بنّاء يلبي رغبات الشعب الأفغاني وطموحاته في السلام والاستقرار”.
وقد تعاونت قطر وألمانيا للترتيب لهذا المؤتمر الذي يأتي ضمن جهود جمع الفرقاء ومحاولة رأب الصدع وإنهاء تاريخ طويل من المواجهات المسلحة التي سقطت فيها دماء الشعب الافغاني .
ويعد لقاء الدوحة فرصة حقيقية لبناء السلام في افغانستان ، يضاف الى جهود الوساطة التي تبذلها الدوحة للحوار بين الولايات المتحدة الامريكية وحركة طالبان والذي تنعقد جولته السابعة في الدوحة هذه الايام وجرى تعليقها بمناسبة مؤتمر الحوار الافغاني الافغاني على ان تستأنف بعد المؤتمر . ويشارك المبعوث الامريكي زلماي خليل زادة في الحور حيث حضر امس انطلاق المؤتمر الافغاني الافغاني مؤكدا أن استضافة دولة قطر للحوار الأفغاني-الأفغاني تدفع للنهوض بعملية السلام، معتبرا أن هذه الاستضافة خطوة جيدة وإيجابية للغاية تصب في صالح النهوض بعملية السلام في أفغانستان.
ونوه بمشاركة العنصر النسائي في الحوار الأفغاني- الأفغاني مؤكدا أهمية وجود العنصر النسائي في هذه المحافل كونه يبرز البيئة الصحية للحوار .

About The Author

Reply