وزير الخارجية: هناك مباحثات مع السعودية ولدينا سياستنا المستقلة وشؤوننا الداخلية لن تكون محل تفاوض

قال سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية إن الأسابيع الماضية شهدت تقدماً بشأن الأزمة الخليجية المستمرة منذ 2017.

وشدد وزير الخارجية على أن قطر لديها سياستها الخارجية المستقلة، مضيفاً: شؤوننا الداخلية والخارجية لن تكون خاضعة لأي مفاوضات مع أي دولة، وأي دولة ذات سيادة لا يمكن أن تقبل الإملاءات، مجدداً التأكيد على أن الحوار هو الحل النهائي لما يجري وأن التوترات الحاصلة لا تصب في مصلحة أي دولة.

وأكد وزير الخارجية خلال منتدى حوار المتوسط بالعاصمة الإيطالية روما أن ما حصل في 2017 كان تعطيلاً للمنطقة، مضيفاً: نعتقد أن تسلسل الأحداث بعد حصار قطر قوض من أمن منطقتنا ولم يساعد أممنا الخليجية في جهودنا الجماعية.

وأضاف: خلال الأسابيع الماضية أحرزنا بعض التقدم لأن ثمة مباحثات مضت على قدم وساق بيننا وبين السعوديين على وجه الخصوص ولدينا الأمل في أن تُفضي هذه المباحثات إلى إحراز تقدماً لنرى نهاية لهذه الأزمة.

وقال: ما ننظر فيه الآن هو رؤية مستقبلية وهناك الكثير من التحديات التي تحيط بنا، وقطر دائماً ترمي إلى تعزيز الاستقرار في المنطقة ولدول مجلس التعاون الخليجي.

About The Author

Reply