7800 مريض راجعوا المعهد الوطني للسكري والسمنة منذ افتتاحه

7800 مريض راجعوا المعهد الوطني للسكري والسمنة منذ افتتاحه

7800 مريض راجعوا المعهد الوطني للسكري والسمنة منذ افتتاحه

صرح البروفيسور عبد البديع أبو سمرة مدير المعهد الوطني للسكري والسمنة وأمراض الأيض ورئيس إدارة الطب الباطني بمؤسسة حمد الطبية- أن المعهد استقبل منذ تأسيسه في شهر مايو 2016 وحتى الآن ما يزيد عن 7800 مريض يعانون من السمنة والسكري، تم تحويلهم من مختلف مراكز الرعاية الصحية الأولية والمستشفيات والمراكز الطبية الخاصة والأقسام المختلفة بمؤسسة حمد الطبية، وتتراوح أعمار المرضى بين 11 و77 عاماً، وأغلبهم من فئة النساء بنسبة تصل إلى 72 بالمائة من إجمالي الحالات التي تم استقبالها، ويرجع ذلك غالباً لانتشار نسبة السمنة لدى النساء بشكل أكبر عن الرجال.

يساهم المعهد الوطني للسكري والسمنة وأمراض الأيض منذ تأسيسه بموجب شراكة فريدة تضم نخبة من المؤسسات الرائدة في مجال التعليم والبحوث والممارسات الإكلينيكية في تحفيز سلسلة من التطويرات والتحسينات في مجال رعاية السكري، وأمراض التمثيل الغذائي من خلال إجراء بحوث على قدرٍ عالٍ من الجودة وتطوير علاجات جديدة للمرضى.

واستطرد البروفيسور أبو سمرة قائلاً: “يضم المعهد 4 أقسام هي؛ قسم ما قبل وما بعد الجراحة الذي يضم 10 عيادات أسبوعياً، قسم التغذية ؛ وقسم العلاج الطبيعي بواقع 4 عيادات أسبوعياً لكل قسم منهما، قسم التحكم بالوزن بواقع 15 عيادة أسبوعياً والتي تستقبل أكبر عدد من المرضى بنسبة تقدر بحوالي 49 بالمائة من إجمالي عدد المرضى الذين يستقبلهم المعهد”.

وأضاف البروفيسور أبو سمرة أنه يجري حالياً بذل أقصى الجهود بالمعهد من أجل العمل على تطبيق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة السكري في قطر 2016-2022 التي تهدف إلى نشر التوعية حول مرض السكري وتمكين أفراد المجتمع من تحسين أوضاعهم الصحية ومساندة اختصاصيي الرعاية الصحية لتوفير مسارات علاجية وأنماط جديدة من الرعاية المبنية على أحدث الأدلة والدراسات العلمية المتطورة.

About The Author

Reply